الفريج: «التعاون الاسلامي» تشيد بقدرات الكويت في مجال المياه

كونا

قال الوكيل المساعد لقطاع تشغيل وصيانة المياه بوزارة الكهرباء والماء الكويتية المهندس خليفة الفريج اليوم الاحد إن منظمة التعاون الاسلامي اشادت في تقريرها (المياه 2018) بالقدرات والمعدلات الكويتية "المتميزة" في مجال المياه.

جاء ذلك في تصريح ادلى به الفريج لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) في ختام اعمال اجتماع الدورة الرابعة للمؤتمر الاسلامي لوزراء المياه على مستوى كبار المسؤولين والتي تعقد بالتزامن مع فعاليات اسبوع القاهرة الاول للمياه.

واضاف الفريج انه تم خلال الاجتماع عرض (تقرير المياه 2018) الصادر عن منظمة التعاون الاسلامي بعنوان (تحويل المخاطر الى فرص للحوار والتعاون) مبينا ان التقرير يحتوي على 119 صفحة تشمل العديد من البيانات المائية لدول المنظمة من بينها دولة الكويت.

واوضح ان التقرير اشار الى ان الكويت من الدول المتميزة في مجال التعبئة المائية حيث وصلت نسبة التعبئة الى اعلى درجة لها خلال الفترة (2013 - 2017) بنسبة 100 في المئة الى جانب ان الكويت ذات ادنى معدلات اجمالية لموارد المياه المتجددة بين دول منظمة التعاون الاسلامي ويقدر نصيب الفرد السنوي من موارد المياه المتجددة ستة متر مكعب سنويا.

وذكر ان نسبة السكان المستخدمين لمياه الشرب الخاضعة للادارة السليمة بالكويت بحسب التقرير بلغت اعلى معدلاتها من بين دول منظمة التعاون الاسلامي حيث بلغت 100 في المئة عام 2015.

وقال الفريج انه يجب على الافراد استخدام مصدر محسن من المياه يستوفي ثلاثة معايير وهي ضرورة ان تكون المياه خالية من كافة اشكال التلوث وتوفر امكانية الوصول اليها في كل المنشات اضافة الى توفر الماء كلما كانت هناك حاجة اليه.

وقال إن تقرير (المياه 2018) يشمل جزئين رئيسيين اولهما الحالة الراهنة والاتجاهات الرئيسية للدول الاعضاء في منظمة التعاون الاسلامي والثاني تحويل المخاطر الى فرص للحوار والتعاون والذي يحتوي على الامن المائي والسلم في الدول الاعضاء بالمنظمة الى جانب تنفيذ رؤية المنظمة في مجال المياه.

واضاف ان الاجتماع تطرق الى العديد من البنود والتحديات حيث اعطى الاولوية الى بندين رئيسيين اولهما توفير مياه الشرب بنوعية ممتازة والحفاظ عليها من الامراض والاوبئة المتصلة بها ومعالجة مياه الصرف الصحي بشبكاتها القائمة.

واوضح ان البند الثاني هو تدريب الكوادر الفنية وتطويرها والاستفادة من خبرات الدول الاخرى في هذا المجال. وبين ان الاجتماع ناقش كذلك خطة التنفيذ لرؤية منظمة التعاون الاسلامي بشأن المياه والتي تضمنت عدة اهداف عامة ومنها تقييم احتياجات وقدرات الدول الاعضاء وتحديد المعاهد الرائدة في مجال المياه بها.

وبين ان الخطة تشمل كذلك تنفيذ انشطة تعاونية حول بناء القدرات والافكار التكنولوجية المبتكرة ووضع برامج تدريبية فيما بين معاهد البحث والتدريب في مجال المياه بالدول الاعضاء في منظمة التعاون الاسلامي.

وقال الفريج إن الخطة تركز على آليات بناء القدرات وتعبئة الموارد لتنفيذ مشاريع المياه وخاصة في اقل البلدان نموا للاعضاء في منظمة التعاون الاسلامي لمواجهة التحديات المرتبطة بالمياه.

ومن المقرر ان يفتتح رئيس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي اليوم فعاليات اسبوع القاهرة الاول للمياه الذي يعقد تحت رعاية الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي.

ويشارك في فعاليات الاسبوع الذي ينعقد تحت شعار "المحافظة على المياه من اجل التنمية المستدامة" ويستمر حتى 18 من اكتوبر الحالي اكثر من 70 دولة والعديد من المنظمات الدولية والاقليمية والقومية.

أضف تعليقك

تعليقات  0