الصويان: فتح موسم صيد أسماك الجنعد بالمياه الإقليمية الكويتية

أكد رئيس الاتحاد الكويتي لصيادي الأسماك ظاهر الصويان، أن فتح موسم صيد أسماك الجنعد بالمياه الإقليمية الكويتية بدأ اليوم الثلاثاء 2018/10/16 بعد توقف دام شهرين، موضحا أن الصيادين في الكويت يلتزمون بفترات حظر الصيد لبعض الأسماك والربيان في فترات تكاثرها بهدف تنمية الثروة السمكية والمحافظة على استدامتها.

وأشار الصويان إلى أن الصيادين الكويتيين حريصون على توفير الأمن الغذائي من الربيان والأسماك المحلية، ويتم إنزال مصيدهم مباشرة إلى الأسواق يوميا، فهذا دور اتحاد الصيادين وواجبه الوطني الذي كلف به منذ تأسيسه لتوفير الأمن الغذائي للمستهلكين.

وقال الصويان في تصريح صحافي، إن اتحاد الصيادين يأسف وبشدة لعدم قدرته على توفير الربيان المحلي للمستهلكين بالكميات المطلوبة أسوة بالموسم السابق، حيث أنه صدر قرار من الثروة السمكية يمنع صيد الربيان بالمياه الإقليمية لأول مرة رغم أن رخص لنجات الجر الخلفي مرخصة لصيد الربيان بالمياة الإقليمية الكويتية فقط.

وتابع الصويان، «ولا تمارس مهنة صيد اخرى بعد توقف موسمها لصيد الربيان والذي يستمر لمدة أربع أشهر من كل عام، والكوفة التقليدية هي الوسيلة الوحيده لصيد الربيان بالجرالخلفي والتي نستخدمها منذ عشرات السنين حيث تجدد البيئة البحرية بعد توقف موسم صيد الربيان بالمياه الإقليمية لمدة ثمانية أشهر تبدأ من 1/1 لغاية 8/31 من كل عام».

وأشار الصويان إلى أن صيد الأسماك والربيان لها مواسم وفترات مكوث محددة بمياهنا الإقليمية ومن بعدها تقوم بهجرة مياهنا وتعود في موسمها المحدد من كل عام.

وأشار الصويان أيضا إلى أن منع صيد الربيان في المياه الإقليمية لهذا الموسم لن يساهم في تنمية الثروة السمكية من الربيان لأن لها فترة تواجد محددة بمياهنا وبعدها تغادر خارج مياهنا الإقليمية، وكنا في المواسم السابقة نحقق الاكتفاء الذاتي من الربيان المحلي الكويتي.

وقال الصويان، إن الفرق في مصيد الربيان للموسم السابق والحالي فيه نقص كبير جدا لعدة اسباب. وأعرب الصويان عن أمله بأن تتوفر اسماك الجنعد بالكميات المأمولة لسد النقص بالأسماك المحلية الأخرى ورأى ضرورة دعم المنتج المحلي والذي يضمن توازن الأسعار بالسوق لأنه لو توفر المنتج المحلي بكميات كبيره سوف تقل الأسعار بالسوق.


أضف تعليقك

تعليقات  0