الهيئة العامة للشباب تؤكد أن مجلس الشباب سيكون منصة للتعبير عن آمالهم وتطلعاتهم

قال المدير العام للهيئة العامة للشباب رئيس اللجنة العليا المشرفة على مجلس الشباب الكويتي عبدالرحمن المطيري اليوم الثلاثاء ان المجلس الذي ستطلقه الهيئة في الفترة المقبلة سيكون "منصة للشباب الكويتي للتعبير عن آمالهم وتطلعاتهم".

واضاف المطيري في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء أن المجلس سيعمل على تعزيز الحوار وشراكة الشباب مع المؤسسات الحكومية والمجتمع المدني والقطاع الخاص وفق رؤية الكويت الجديدة 2035.

وأوضح ان المجلس سيلعب دورا في تقييم استراتيجيات وخطط الدولة للتنمية الشبابية كما انه سينسق ويتعاون مع المنظمات والمجالس الشبابية الدولية المتخصصة لتبادل الخبرات.

وذكر أن هذا المجلس يأتي تنفيذا للتوجيهات الاميرية السامية بمنح الشباب مساحات للتفوق والابداع مؤكدا ان الهيئة ستعمل في الفترة المقبلة على تعريف وتوعية الشباب بفكرة واهداف المجلس واهمية دوره في تنمية وتطوير العمل الشبابي.

وأشار الى ان آلية اختيار الشباب لشغل عضوية المجلس ستكون شفافة اذ ستقوم لجنة الاختيار بترشيح الاسماء المطابقة لشروط العضوية من كل محافظة ومن ثم ستكون هناك قرعة لاختيار الاعضاء مبينا ان الهيئة ستقيم اثر ذلك برنامجا تدريبيا مكثفا لاعضاء المجلس.

ودعا جميع الشباب للانضمام الى المجلس وحضور الانشطة والفعاليات التي ستقيمها الهيئة بهذا الصدد معربا عن ثقته في قدرة الشباب الكويتي على انجاح مجلسهم.

ومن جانبه قال امين سر مجلس ادارة الهيئة فيصل الدويهيس ان المجلس سيضم 37 عضوا بواقع 6 اعضاء من كل محافظة نصفهم من الذكور والنصف الآخر من الاناث كما سيضم شبابا من ذوي الاعاقة على ان يكون العضو ال37 امينا لسر المجلس وسيرتبط مع مجلس ادارة الهيئة وسيتم اختيار رئيس المجلس بالانتخاب من بين الاعضاء.

وحدد شروط العضوية بأن يكون المرشح كويتيا ما بين 18 و34 عاما حاصلا على مؤهل علمي لا يقل عن الثانوية العامة محمود السيرة وحسن السمعة.

وذكر ان الهيئة ستبدأ اعتبار من اليوم بحملة اعلامية تركز على تعريف الشباب بفكرة واهداف المجلس وستعقد حلقات نقاشية وورش عمل بالمحافظات الست وفي اماكن تجمع الشباب بالجامعات والكليات فضلا عن الترويج للمجلس بوسائل الاعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.

واوضح الدويهيس انه سيكون هناك مؤتمر صحفي خاص بالاعلان عن آلية التسجيل في المجلس وذلك في ال15 من مارس المقبل تزامنا مع يوم الشباب الكويتي.

أضف تعليقك

تعليقات  0