هيئة الغذاء: توصيات حظر المنتجات لا تعد نافذة إلا بقرار من "التجارة"

علق أمين سر اللجنة العليا لسلامة الأغذية في الهيئة العامة للغذاء والتغذية المهندس عادل السويط، على الخبر المنشور اليوم الأربعاء، في إحدى الصحف المحلية، بعنوان «العراق يشكو حظر الكويت لمنتجاته»، مؤكدا أنه قد تم عقد اجتماع طارئ للجنة العليا لسلامة الأغذية بالهيئة العامة للغذاء والتغذية وبتمثيل جهات الدولة ذات العلاقة بناء على كتاب وزارة الصحة يفيد بارتفاع عدد الحالات المرضية المشتبه بإصابتها بالكوليرا جراء تلوث المياه في محافظة البصرة بجمهورية العراق وطلب الموافقة والإيعاز لمن يلزم منع دخول المواد الغذائية والمشروبات القادمة من جمهورية العراق عبر جميع المنافذ الحدودية (البحرية - البرية - الجوية)، واعتبار الموضوع هام وعاجل.


وتابع السويط، «عليه أصدرت اللجنة العليا لسلامة الأغذية في الهيئة العامة للغذاء والتغذية توصياتها بفرض الحظر الاحترازي المؤقت على جميع المواد الغذائية القادمة من جمهورية العراق وكانت التوصية بحضور ممثلي وزارة التجارة والصناعة وممثل وزارة الصحة وباقي أعضاء اللجنة العليا لسلامة الأغذية، كما أنه قد تم النظر بالشكوى المقدمة من قبل سفارة جمهورية العراق والمحالة بكتاب من وزارة التجارة والصناعة إلى الهيئة العامة للغذاء والتغذية في اجتماع اللجنة العليا لسلامة الأغذية رقم 12 لسنة 2018 المنعقد بتاريخ 14 الجاري، وتمت التوصية بمخاطبة وزارة الصحة للوقوف على أخر المستجدات بشأن مرض الكوليرا في جمهورية العراق».


وأكد السويط، أن توصيات اللجنة بخصوص الحظر ورفع الحظر لا تعد نافذة إلا بموجب قرار تصدره وزارة التجارة والصناعة، حيث أنه حق أصيل لها وفقا للقانون رقم 43 لسنة 1964 بشأن الاستيراد، كما أن توصيات اللجنة بشأن جميع المواد الغذائية الواردة من جمهورية العراق كانت بالحظر الإحترازي المؤقت ويرتبط رفع الحظر بزوال السبب الذي من أجله تم فرض الحظر.

أضف تعليقك

تعليقات  0