جمهورية الدومينيكان تشيد بدور سمو الأمير كقائد للعمل الإنساني

أشاد وزير العلاقات الخارجية في جمهورية الدومينيكان ميغيل فارغاس مالدونادو بدور سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح كقائد للعمل الانساني في حل الخلافات الاقليمية عبر الحوار.

وقال الوزير مالدونادو في تصريح خاص لوكالة الانباء الكويتية (كونا) "قدمنا دعوة رسمية إلى سمو أمير البلاد وكبار المسؤولين لزيارة الدومينيكان" مضيفا أن زيارته للكويت "ايجابية جدا وناجحة بكل المقاييس" وهي مرحلة جديدة من العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

وذكر أنه التقى بسمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء والشيخ صباح خالد الحمد الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية حيث تم توقيع أربع اتفاقيات تخص التعاون في المجال التجاري والمعاهد الدبلوماسية اضافة إلى اتفاقيات أخرى بين البلدين.

وأشار إلى أنه بحث خلال لقائه كلا من وزير المالية الدكتور نايف الحجرف ووزير التربية ووزير التعليم العالي الدكتور حامد العازمي ومدير عام الصندوق الكويتي للتنمية عبداللطيف البدر ورئيس غرفة تجارة وصناعة الكويت علي الغانم سبل تعزيز التعاون في مختلف المجالات.

ولفت إلى دعوته وفدا من غرفة تجارة وصناعة الكويت لزيارة الدومينيكان والاطلاع على الفرص الاستثمارية المتاحة في المجالين السياحي والعقاري وغيرها بما يعود بالفائدة على البلدين.

وحول عضوية بلاده غير الدائمة للمرة الأولى بمجلس الأمن الدولي في يناير المقبل قال مالدونادو "سنعمل سويا مع الكويت على ارساء عملية السلام والاستقرار الدولي".

وأضاف أن الدومينيكان ستبحث في المجلس المواضيع ذات الاهتمام الدولي مثل التغير المناخي وتهريب الأسلحة ومواضيع أخرى لإيجاد حلول لها.

أضف تعليقك

تعليقات  0