"الحرس الوطني": الانضمام للاتحاد الدولي لقوات الشرطة والدرك.. يعزز قدراتنا

اكد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح نائب رئيس الحرس الوطني على أن انضمام الحرس الوطني إلى الاتحاد الدولي لقوات الشرطة والدرك ذات الطابع العسكري (اف اي ايه بي) سيعزز من قدراته في أداء رسالته الوطنية بحفظ أمن الوطن واستقراره من خلال نقل الخبرات ومحاكاة التجارب المتميزة للدول الأعضاء في الاتحاد.

جاء ذلك في بيان صحفي من الحرس الوطني اليوم الاثنين عقب استقبال الشيخ مشعل الأحمد لوكيل الحرس الوطني الفريق الركن مهندس هاشم الرفاعي بعد ترؤسه وفد الحرس الوطني في اجتماع الاتحاد الدولي لقوات الشرطة والدرك ذات الطابع العسكري بمدينة انطاليا في جمهورية تركيا الصديقة والذي توج بانضمام الحرس الوطني إلى عضوية الاتحاد كأول جهة عسكرية في دولة الكويت.

وهنأ الشيخ مشعل الأحمد حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وسمو ولي عهده الأمين الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح وسمو الشيخ سالم العلي الصباح رئيس الحرس الوطني بهذا الإنجاز.

وبين ان انضمام الحرس الوطني لهذه المنظمة العالمية يعكس السمعة الطيبة التي تتمتع بها دولة الكويت بفضل القيادة السياسية الحكيمة التي كرست الصورة الطيبة للكويت كدولة راعية وداعمة للسلام في شتى أنحاء العالم.

وأعرب الشيخ مشعل الأحمد عن أمله أن يكلل هذا الإنجاز جهود الحرس الوطني في التطوير ومواكبة كافة المستجدات العسكرية والأمنية للوصول إلى الاحترافية والجاهزية العالية لدى المنتسبين في ضوء وثيقة الأهداف الاستراتيجية 2020 (الأمن أولا).

أضف تعليقك

تعليقات  0