البدر: البرامج المشتركة تحظى باهتمام وزراء "الصحة" الخليجيين

كونا_ أكد مسؤول صحي كويتي اليوم أن البرامج الخليجية الصحية المشتركة تحظى باهتمام ودعم وزراء الصحة في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية باعتبارها أولوية رئيسية مشتركة.

جاء ذلك خلال كلمة ألقاها الوكيل المساعد لشؤون الرقابة الدوائية والغذائية بوزارة الصحة الكويتية الدكتور عبدالله البدر خلال اجتماع لجنة تحديث الدليل والإعداد لمناقصة المستحضرات الصيدلانية لعام 2019 والذي تستضيفه البلاد حاليا.

وشدد البدر الذي يشغل عضو الهيئة التنفيذية لمجلس الصحة بدول (التعاون) على أهمية ما أوصى به وزراء الصحة بشأن تعزيز البرامج الخليجية في مجال المستحضرات الصيدلانية.

من جهته، قال مدير إدارة الشراء الموحد الخليجي المهندس فتحي الكثيري في كلمة مماثلة إن مسيرة الشراء الموحد خلال أربعة عقود تزخر بالكثير من الإيجابيات والتطورات المتلاحقة التي أدت إلى ازدياد عدد المناقصات التي يتم طرحها.

وأشار الكثيري إلى القرار الأخير المتضمن إضافة مناقصتين جديدتين لتأمين الأدوية واللقاحات البيطرية وتأمين الأجهزة الطبية النمطية لبرنامج الشراء الموحد الخليجي.

وأشاد بالنجاح الكبير الذي حققه (البرنامج الموحد) لجهة الاهتمام بنوعية الأصناف من أفضل الشركات الوطنية والعالمية والذي بدوره حقق وفرا في مشترياته لجميع دول المجلس.

وبين أن جدول أعمال هذا الاجتماع سيتضمن موضوعات عدة تتطلب الدراسة واتخاذ الاجراءات والخروج بالتوصيات اللازمة بشأنها.

من جانبه، أكد مدير مركز توفر وتتبع الدواء بالهيئة العامة للغذاء والدواء السعودية عبدالله المفرج في كلمة مماثلة أهمية الدور الذي تقوم به المنظومة الخليجية بشأن الأدوية حيث يتم تسجيل الدواء ومتابعته سواء قبل التسويق أو بعد التسويق وفي حال وجود أي ملاحظات على الأدوية يتم الإبلاغ عنه وسحبه واستقبال البلاغات والأعراض الجانبية من المستهلكين والرد عليه.

وأوضح المفرج أن الهيئات الرقابية في المنظومة الخليجية يأتي دورها بالقيام بشكل " دائم ومستمر" باصدار القرارات والتوصيات بناء على تقارير ترد إليها حول وجود منتجات غير مطابقة للمواصفات.

أضف تعليقك

تعليقات  0