"التخطيط": الحوكمة أصبحت نهج دولة ومن ضمن اختصاصات كل الجهات الحكومية

كونا_ قال الامين العام للمجلس الاعلى للتخطيط والتنمية الدكتور خالد مھدي ان الحوكمة باتت نھجا للدولة وضمن خططھا التنموية كما اصبحت ضمن اختصاصات كل الجھات الحكومية واصبح لزاما علينا التعامل والتفاعل معھا بشكل يليق بھا.

واكد مھدي في الكلمة الافتتاحية لورشة العمل اقامتھا الامانة اليوم لتدريب الجھات الحكومية على مفھوم وآليات الحوكمة المؤسسية ضرورة تفاعل الجھات الحكومية مع ھذا التوجه في ظل رؤية واضحة للجھات لتفعيل الحوكمة والوسائل والآليات التي سيتم تطبيق الحوكمة من خلالھا.

واوضح ان الحوكمة تعتبر نظاما للرقابة والتوجيه على المستوى المؤسسي فتحدد المسؤوليات والحقوق والعلاقات مع جميع الفئات المعنية وتوضح كافة القواعد والإجراءات اللازمة لصنع القرارات الرشيدة المتعلقة بعمل المؤسسة كما اظھرت العديد من الدراسات وجود علاقات ارتباط إيجابية قوية بين قواعد ونظم الحوكمة وسلامة النظم المالية التي تشكل عنصرا أساسيا في المفھوم الكلي للاستقرار المالي.

واشار مھدي الى اھمية ھذا اللقاء في ظل اھتمام القيادة السياسية في البلاد بمكافحة الفساد وتعزيز المعرفة والوعي لدى موظفي الدولة بأھمية وآليات تطبيق الحوكمة المؤسسية في الجھات الحكومية التي يعملون بھا وعلى مستوى الدولة بشكل عام.

واضاف ان الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط والتنمية تعمل لتنفيذ رؤية متكاملة بالتعاون مع الشركاء لتفعيل الحوكمة المؤسسية بالجھاز الإداري الحكومي والتي تتضمن عددا من المحاور منھا وضع الإطار الوطني وتصميم وصياغة الدليل الوطني في ضوء التجارب الدولية المماثلة.

وذكر ان الامانة العامة للمجلس الاعلى للتخطيط والتنمية خططت لتنفيذ عدد من الورش التدريبية لتطوير العنصر البشري لما تمثله جاھزية العنصر البشرى كأحد المتطلبات الھامة للتطبيق الفعال للحوكمة المؤسسية.

من جانبه قال الامين العام المساعد للتخطيط والمتابعة بدر الرفاعي ان اھمية الورشة تأتي من تكاملھا مع المجھودات العديدة من مختلف الجھات المعنية بتطوير وتحديث الجھاز الاداري ليكون مؤھلا للقيام بالدور المنوط به في تحقيق رؤية دولة الكويت 2035.

بدوره قال مدير ادارة التنمية الادارية بالامانة فالح الدوسري ان الحوكمة المؤسسية في الجھات الحكومية تعد خطوة في الاتجاه الصحيح لتعزيز مبدأ حرمة المال العام وتعزيز الرقابة والمساءلة والشفافية.

واستعرض الخبير الاداري الدكتور مسعد عثمان الھدف العام للورشة والمتمثل في تعزيز الوعي باھمية وآليات تطبيق الحوكمة في الجھات الحكومية فضلا عن اھداف فرعية منھا تبادل الخبرة بين الجھات الحكومية حول الحوكمة وتاھيل المشاركين للمساھمة في تطبيق الحوكمة.

أضف تعليقك

تعليقات  0