سفيرنا في باريس يبحث مع مجموعة الصداقة «الفرنسية - الخليجية» مشاريع التعاون الثنائي

كونا_ بحث سفير الكويت لدى فرنسا سامي السليمان مع اعضاء مجموعة الصداقة الفرنسية - الخليجية بمجلس الشيوخ الفرنسي مشاريع التعاون الثنائي القادمة بين البلدين.

وقال السفير السليمان في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم ان ذلك جاء خلال لقائه مع اعضاء مجموعة الصداقة الفرنسية - الخليجية بمقر السفارة مساء امس الثلاثاء في اطار العلاقات المتميزة بين البلدين والتعاون والتواصل البرلماني المستمر بين مجلسي الأمة الكويتي والشيوخ الفرنسي.

واضاف ان وفدا من مجلس الشيوخ يعتزم زيارة الكويت أوائل شهر ديسمبر المقبل بهدف تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين. واوضح السفير السليمان انه بحث خلال اللقاء امكانية استضافة مجلس الشيوخ الفرنسي لفعاليات اقتصادية وثقافية يشارك فيها نخبة من المختصين من الجانبين.

واشار الى انه تم التطرق ايضا الى عدد من القضايا المهمة في المنطقة التي تتداولها المحافل البرلمانية.

واشاد السفير السليمان بهذا الصدد بالتحرك النشط الذي يقوم به مجلس الأمة الكويتي ورئيسه مرزوق علي الغانم والدور الريادي الذي تضطلع به الدبلوماسية الكويتية دعما للقضايا العربية وصونا للامن والسلام الدوليين وعونا للقضايا التنموية والإنسانية العالمية. وقال انه لمس من الجانب البرلماني الفرنسي تقديرا لهذه الجهود البرلمانية الكويتية.

من جانبه، اعرب رئيس مجموعة الصداقة الفرنسية - الخليجية عضو مجلس الشيوخ السيناتور جان ماري بوكيل في تصريح ل(كونا) عقب اللقاء عن الاعتزاز بعلاقات الصداقة والتعاون مع مجلس الأمة الكويتي.

وأكد بوكيل أهمية عقد هذه اللقاءات التي من شأنها تعزيز الصداقة والتواصل بين البلدين والاسهام في بلورة مواقف متقاربة ازاء المواضيع البرلمانية سواء على الصعيد الثنائي أو المتعدد الأطراف.

وقال انه سيرأس وفد مجلس الشيوخ الفرنسي في زيارته المقبلة للكويت متطلعا لان تسفر عن نتائج طيبة تسهم في تعميق علاقات الصداقة والتنسيق والعمل المشترك بين برلماني البلدين.

وحضر اللقاء نائب الرئيس المكلف بدولة الكويت السناتور داني واتبيلد وعدد من اعضاء مجلس الشيوخ الفرنسي.

أضف تعليقك

تعليقات  0