البلدية: تشكيل فريق طوارئ لمدة 10 أيام لمتابعة تأثيرات الطقس والأمطار

كشف مدير إدارة النظافة العامة وإشغالات الطرق في بلدية حولي د. سعد الجلاوي عن تشكيل البلدية لفريق طوارئ لمدة 10 أيام قابلة للزيادة، وذلك للوقوف على تأثيرات الطقس وموسم الأمطار ومساعدة الجهات الحكومية ذات الصلة، بتوجيهات من وزير الأشغال والبلدية م. حسام الرومي وتعليمات من مدير بلدية الكويت م. أحمد المنفوحي.

وبين الجلاوي في تصريح صحفي انه بتشكيل هذا الفريق فإن البلدية تصبح بحالة إستنفار بكامل طاقاتها الإستيعابية من مفتشين ومراقبين وعمال وآليات شركات النظافة تحسباً لأي طارئ.

وأوضح أن الفريق المشكّل حرص على أهمية وجود آليات وعمال شركات النظافة في بلدية محافظة حولي على أهبة الإستعداد وتواجدهم في مراكز بلديات المحافظة، بواقع 205 عمال مشاركين في الحملة في كل المركز، وجميع الآليات المطلوبة لمثل هذه الظروف المناخية وعددها 48 آلية عبارة عن عدد من النسافات واللوريات والجرافات والبوب كات والتناكر تابعة لشركة معرفي للتنظيف والتي وفرت أعدادا إضافية وكبيرة من العمال والآليات.

وأضاف الجلاوي أن البلدية شكّلت غرفة تحكم مركزية مكوّنة من 10 موظفين كويتيين للمتابعة، إضافة إلى تشكيل فريق عمل مع الجهات ذات الصلة مثل الداخلية والأشغال والإطفاء.

ونوّه الجلاوي إلى أن عمل البلدية هو دعم لوجيستي للجهات الحكومية المختصة، يرتكز على فتح الطرق في حالة الأمطار ورفع الأشجار المتضررة وغيرها من مخلفات الامطار، مبيناً ان الدور الذي تقوم به البلدية دور وطني، مبينا أن دور شركات النظافة في بلدية محافظة حولي دور مهم ومساند، إضافة الى الأعمال التطوعية الاخرى التي تقدمها تلك الشركات للبلدية من باب المشاركة بالمزيد.

أضف تعليقك

تعليقات  0