الاطفاء: لا حاجة لمراجعة الإدارة لاستخراج تراخيص مخيمات الأفراد التي تبلغ مساحتها 1000 متر

دعت الإدارة العامة للإطفاء في تصريح صحافي على لسان مدير ادارة العلاقات العامة والاعلام العميد خليل الأمير.. أصحاب المخيمات الربيعية الالتزام باشتراطات الأمن والسلامة الوقائية المرفقة مع ترخيص بلدية الكويت تفاديا لوقوع الحوادث.

وأشار العميد خليل الأمير إلى عدم الحاجة إلى مراجعة الإدارة لاستخراج تراخيص مخيمات الافراد التي تبلغ مساحتها ألف متر مربع ولا تزيد مساحة الخيمة الواحدة عن 100 متر وفقا لما تم إقراره في شأن الاشتراطات الخاصة بالمخيمات خلافا لما هو معمول به في الأعوام الماضية "تسهيلا على المواطنين والمقيمين الراغبين في التخييم".

وذكر أنه تم الاكتفاء بتوقيع تعهد إلكتروني عبر موقع بلدية الكويت لتنفيذ بعض الاشتراطات ومنها أن تكون التمديدات الكهربائية غير مكشوفة وممددة بحسب اشتراطات وزارة الكهرباء والماء وعدم استخدام أي مصدر حراري داخل الخيمة.

وأضاف الأمير أن من ضمن الاشتراطات أيضا عدم استخدام أرضيات خشبية داخل الخيمة وألا تقل المسافة بين الخيمة والأخرى عن خمسة أمتار ووضع المطبخ والمولد الكهربائي بعيدا عن الخيام بمسافة لاتقل عن 10 أمتار وعدم حرق المخلفات والمحافظة على النظافة العامة.

وفيما يتعلق بالمخيمات الربيعية للاستغلال العام والتي تزيد مساحتها عن خمسة الاف متر وتستغل للوزارات والهيئات والشركات قال الأميري إنه "يجب على طالب الترخيص مراجعة الإدارة العامة للاطفاء قطاع الوقاية حسب المحافظة التابع لها المخيم لأخذ الموافقة اللازمة للاستغلال".

وأفاد بأن الإطفاء لديها خطة متكاملة لتأمين مواقع التخييم عبر مراكز الإطفاء الشمالية والجنوبية إضافة إلى حملات توعوية تنطلق تزامنا مع موسم التخييم لهذا العام والذي سيبدأ في الـ 15 من الشهر الحالي تستهدف تقليل نسبة الحوادث.

وعلى الصعيد ذاته.. قالت الإدارة العامة للإطفاء إن إحصائية حرائق (فترة التخييم) للعام الماضي (نوفمبر 2017 - مارس 2018) سجلت انخفاضا ملحوظا بنسبة بلغت 28 في المئة مقارنة بالمسجلة في (2016-2017).

وذكر العميد خليل الأمير أن من "أكثر حرائق موسم التخييم الماضي كانت متعمدة بواقع 19 حادث حريق بفعل فاعل تلتها حرائق التماس الكهربائي وعبث الأحداث والأطفال بمصدر حراري".

وأضاف الأمير أن من مسببات الحرائق أيضا وفقا للاحصائية وضع مصادر حرارية بالقرب من مواد قابلة للاشتعال في حين كانت اقل مسببات الحوادث خلال الموسم الماضي الاحمال الكهربائية الزائدة وتسرب الغاز.

أضف تعليقك

تعليقات  0