العفاسي: مساهمات "أمانة الأوقاف" العالمية تعزز موقع الكويت مركزًا إنسانيًّا

قال وزير العدل ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية المستشار الدكتور فھد العفاسي إن مساھمات الأمانة العامة للأوقاف في مساعدة الفقراء والمعوزين والمنكوبين في شتى أنحاء العالم تعزز موقع الكويت مركزًا إنسانيًّا عالميًّا.

جاء ذلك في كلمة للعفاسي اليوم نيابة عن سمو ولي العھد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح خلال افتتاح الملتقى الوقفي السنوي الخامس والعشرين للأمانة العامة للأوقاف تحت شعار (ربع قرن في خدمة الوقف) الذي يقام برعاية سمو ولي العھد.

وأضاف أن تلك المساھمات تتم من خلال صناديق الأمانة ومشاريعھا ومصاريفھا الوقفية التي تعنى بالمساھمة في مجالات تنمية المجتمع لافتًا إلى جھود الأمانة في إغاثة المنكوبين من الكوارث الطبيعية والحروب في مختلف دول العالم بالتنسيق مع الجھات الرسمية والأھلية الكويتية.

وقال العفاسي إن احتفال الأمانة العامة للأوقاف بمرور 25 عامًا على تأسيسھا يأتي تقديرًا لسنوات كانت حافلة في مجال خدمة الوقف ورعايته وتحقيق أھدافه لتفخر بھا الكويت كجھة رسمية مضيفًا أنھا حققت إنجازات ضخمة في العديد من المجالات داخليًّا وخارجيًّا خاصة المتعلقة بخدمة المجتمع وتخفيف العبء عن أبنائه ومثلت نقلة نوعية للعمل الوقفي في الكويت وخطوة حكومية رائدة للنھوض والارتقاء به في شتى مجالاته.

من جانبه أكد الأمين العام للأمانة العامة للأوقاف محمد الجلاھمة في كلمة مماثلة أن الملتقى الوقفي الخامس والعشرين يزامن مرور خمسة وعشرين عامًا على تأسيس الأمانة العامة للأوقاف التي أنشئت بمرسوم أميري في عھد سمو الأمير الراحل الشيخ جابر الأحمد الصباح ووضعت لھا بصمات واضحة خلال فترتھا القصيرة مقارنة بأي مؤسسة وقفية أخرى على مستوى العالم الإسلامي.

وقال الجلاھمة إن الملتقى يسعى لتسليط الضوء على تجربة الأمانة العامة للأوقاف ودورھا المميز في خدمة الوقف إضافة إلى استعراض الإشراقات الحضارية للوقف في العديد من الدول الشقيقة والصديقة فضلًا عن استعراضه نماذج خيرية وتطوعية لبعض المشروعات الوقفية العالمية في كل من أوروبا وآسيا وإفريقيا. ِ

وأعرب عن شكره لحضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الصباح وسمو ولي العھد على رعايته الكريمة لھذا الملتقى واھتمامه ودعمه المستمر لأنشطة ومشاريع الأمانة العامة للأوقاف كما تقدم بالشكر إلى وزير العدل ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية ممثل راعي الملتقى.

من جھته قال المفتي العام ورئيس المشيخة الإسلامية في جمھورية كرواتيا عزيز حسانوفيتش إن "الملتقى الوقفي خلال ھذين اليومين سيكون ميدانًا رحبًا نستقي منه التجارب المفيدة والنماذج الملھمة وتطرح فيه الأفكار والمقترحات والتجارب الخيرية والإنسانية التي من شأنھا تطوير مستوى العاملين في مجالات العمل الخيري والإنساني.

يذكر أن الأمانة العامة للأوقاف دشنت الموقع الإلكتروني الجديد بتصميم حديث وعصري يواكب التطور التكنولوجي وقامت بربطه بمواقع التواصل الاجتماعي بھدف تعزيز التواصل بالجمھور وتوفير خدماتھا ومشاريعھا كالرعاية السكنية ورعاية طلبة العلم وذرية الواقفين وغيرھم بالإضافة إلى توفير خدمات التبرع والوقف الإلكتروني.

وقام وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية بتكريم شركاء النجاح ومنھم بيت الزكاة والبنك الإسلامي للتنمية وبيت التمويل الكويتي وشركة زين للاتصالات وجمعية الھلال الأحمر والھيئة الخيرية الإسلامية وجمعية العون المباشر وقدمت الأمانة درعًا تذكاريًّا لممثل راعي الملتقى .

أضف تعليقك

تعليقات  0