المبارز محمد الفضلي: حصولي على ذهبية كأس العالم للناشئين دافعا لمزيد من الانجازات

أكد لاعب منتخب الكويت للمبارزة للناشئين محمد الفضلي ان فوزه بالميدالية الذهبية في منافسات بطولة كأس العالم للناشئين للعبة والتي اختتمت منافساتها في العاصمة الايرانية طهران أخيرا سيمثل دافعا كبيرا لتحقيق المزيد من الإنجازات الرياضية.

وقال الفضلي في تصريح للصحفيين عقب عودة وفد منتخب الكويت المشارك إلى البلاد اليوم الثلاثاء انه يتطلع إلى تسجيل مشاركات مميزة أخرى في البطولات المقبلة سواء الإقليمية أو القارية او الدولية معربا عن اعتزازه وفخره بهذا الفوز الكبير.

واوضح ان هذا الانجاز جاء بعد تدريبات مضنية قبل انطلاق البطولة بإشراف مدربين أكفاء مثمنا دعم القائمين على اللجنة المشرفة على رياضة المبارزة الكويتية له ولكل اللاعبين الذي اسهم بتحقيق هذا اللقب.

ومن جانبه قال نائب المدير العام لشؤون الرياضة في الهيئة العامة للرياضة الكويتية الدكتور صقر الملا في تصريح مماثل "ان هذا الانجاز العالمي وغير المسبوق لرياضة المبارزة الكويتية" جاء ثمرة لتعاون الهيئة مع القائمين على هذه اللعبة في تنفيذ الخطة الفنية لإعداد الابطال والمقدمة من الإدارة الفنية للعبة.

واضاف أن عدة اجتماعات جمعته مع المدير الفني للجنة عبدالكريم الشملان اثمرت عن الوصول إلى هذه الخطة التي تعتمد على توفير افصل المعسكرات للاعبين الصغار المميزين واشراكهم في البطولات الكبرى مهنئا أسرة المبارزة الكويتية واللاعب الفصلي بهذا الفوز.

وأكد حرص الهيئة بقيادة مديرها العام الدكتور حمود فليطح على دعم ورعاية جميع ابطال الكويت في مختلف الألعاب الرياضية لتحقيق المزيد من الإنجازات للرياضة الكويتية.

أضف تعليقك

تعليقات  0