الشؤون: لا تعويض عن المركبات المستأجرة.. وخرير الأسقف

كشفت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل وزيرة الشؤون الاقتصادية هند الصبيح، أن هيئة التعويضات مستمرة في استقبال المتضررين من مياه الأمطار، حيث يتم العمل على دراسة واستقبال الحالات من خلال 5 فرق مختصة.

وكشفت الصبيح في تصريح تلفزيوني أنه لن ينظر في الضرر الواقع نتيجة خرير المياه من أسقف المنازل نظرا لأن الأمر يرتبط بمالك العقار وتنفيذ البيت، لكن سيتم تعويض المتضررين جراء طفح مياه الأمطار في الشوارع ودخولها إلى المنازل مما أوقع الضرر.

وذكرت الصبيح أنه في حال تضرر العقار تجب مراجعة مالكه أو من ينوب عنه وليس المستأجر حتى وإن كان الضرر واقعا على المركبات المستأجرة فإن الطلب لا يقبل من المستأجر، مشيرة إلى أن الهيئة لم تفتح باب التعويض للشركات بعد.

واضافت أن فتح باب استقبال الطلبات منذ الأحد الماضي كان للأفراد حتى يتم حصر طلباتهم وامكانية تعويضهم والتعامل معهم، لا سيما أن هناك حاجة ماسة إلى ترميم بعض البيوت والأثاث وتصليح سيارات، لافتة إلى أنه لم يتم اتخاذ قرار بطريقة التعويض بعد في حين ستتضح الرؤية بعد دراسة الجزء الاول من الطلبات نهاية الاسبوع الجاري.

أضف تعليقك

تعليقات  0