"العمل التطوعي": أجسام غريبة داخل محمية صباح الأحمد.. جرفتها سيول الأمطار

أعلن مركز العمل التطوعي الكويتي المشرف على محمية (صباح الأحمد) الطبيعية عن وجود أجسام غريبة جرفهتا سيول الأمطار الأخيرة مع التربة داخل المحمية التي تقع بمنطقة الصبية.

وأوضح المركز في بيان لوكالة الأنباء الكويتية، اليوم السبت، أنه بعد فترة أمطار الخير التي مرت بها البلاد لوحظ وجود تلك الأجسام داخل المحمية، لافتا الى انه تم التنسيق مع المسؤولين في وزارتي الدفاع والداخلية للتعامل مع هذه الأجسام.

وأهابت إدارة المركز بالمواطنين عدم الاقتراب من أسوار المحمية ومحاولة دخولها حفاظا على أرواحهم معلنة اخلاء مسؤولية المركز عن الأشخاص الذين يخترقون أسوار المحمية.

يذكر أن المحمية قائمة منذ عام 1987 تحت إشراف مركز العمل التطوعي وتبلغ مساحتها 330 كليو متر مربع وتم إعلانها حسب قرار المجلس الأعلى للبيئة رقم 7/2016.

وتعد المحمية أكبر النظم الايكولوجية الأرضية التي تم تخصيصها كمحمية ذات أهمية طبيعية تضاريسية وبيولوجية بالإضافة إلى المحافظة على إدارة الموارد الطبيعية المتجددة وتشتمل على جرف صخري يرتفع إلى 116 مترا عن المسطحات الطينية الساحلية وما يرتبط بها من المستنقعات المالحة والكثبان الرملية على جون الكويت.

أضف تعليقك

تعليقات  0