مصدرو الأغنام الاسترالية يوقفون شحنات الشرق الأوسط 3 أشهر كل سنة

رويترز_ أعلن مجلس مُصدِّري الماشية الأسترالي أمس أن المصدِّرين الأستراليين سيوقفون شحن الأغنام الحية إلى الشرق الأوسط لثلاثة أشهر كل عام؛ بدءاً من 2019، في ظل غضب متصاعد بشأن التجارة، البالغة قيمتها نحو 55 مليون دولار أسترالي (40 مليون دولار أميركي) سنوياً.

وقال المجلس إن أعضاءه وافقوا بشكل طوعي على تعليق شحنات الأغنام الحية إلى الشرق الأوسط خلال فصل الصيف في النصف الشمالي من الكرة الأرضية، وذلك في ظل حالة غضب عام بعد ظهور صور تظهر نفوق 2400 من الأغنام على متن سفينة متجهة إلى الشرق الأوسط، ما أثار دعوات للحظر الكامل للتجارة.

تجارة قوية وقال رئيس مجلس مصدّري الماشية الاسترالي سايمون كرين: «يتعلق الأمر بالحفاظ على تجارة قوية وقابلة للاستمرار في الأغنام الحية لتسعة أشهر في كل عام وتنميتها، وبشكل أوسع، تأمين مستقبل قطاع تصدير الماشية الحية الاسترالي».

وقد يخفّف تحرّك مجلس مصدّري الماشية الاسترالي بعض الضغط على حكومة المحافظين، ويدعم بعض أعضاء حكومة رئيس الوزراء سكوت موريسون دعوات لحظر قطاع تصدير الأغنام الحية بالكامل في خطوة تهدد بتصدع الحكومة.

وقالت أكبر جهة لتوقعات تجارة السلع الأولية في استراليا في سبتمبر إنها تتوقع بيع 1.9 مليون رأس من الأغنام الحية هذا العام بقيمة 250 مليون دولار استرالي، ومن المتوقّع أن يباع نحو خُمس ذلك العدد إلى دول في الشرق الأوسط. 

أضف تعليقك

تعليقات  0