«بنيد القار» صارت مصدراً للشكوك والريبة

من واجب الصحافة ان تسلط الضوء على مشاكل المواطنين ومعانتهم لايجاد حل لهم وللفت نظر الجهات الحكومية لهم وفي هذا الصدد ننقل لكم  بعض المشكلات التي تواجه منطقة بنيد القار، إحدى مناطق محافظة العاصمة في دولة الكويت، والتي تعتبر منطقة حيوية تقع في موقع جغرافي متميز مطل على الخليجي العربي من ناحية وعلى طريق الاستقلال من ناحية أخرى.

وتضم بنيد القار عدد كبير من المباني التجارية والاستثمارية الحديثة، بينها مستشفيات وفنادق وجمعيات نفع عام بالإضافة إلى الأبراج السكنية.

وعلى الرغم من تطور المنطقة يبقى فيها أجزاء كثيرة مهملة ومتهالكة ، يسكن بعضها العزاب، والعمالة الوافدة وأجزاء أخرى مهجورة اصبحت مرتعاً للجرائم والشكوك  والريبة.

وعلق احد المواطنين على الوضع الحالي للمنطقة وقال منظر غير حضاري ابداً .

توفير مساكن عمالية خاصة للعزاب تعتبر احد الحلول .




أضف تعليقك

تعليقات  0