67% من العمال في أمريكا يتوقعون الاستقالة من عملهم لتخطي رواتبهم السنوية 100 ألف دولار

أظهر مسح أجرته "Ladders" أن هناك توجهاً بين الموظفين من كل الأعمار في الولايات المتحدة بالتخطيط للاستقالة من الوظائف خلال الستة أشهر المقبلة.

وأشارت نتائج المسح إلى أن 67% من المستطلعة آرائهم – وعددهم 50 ألف موظف – ممن يحصلون على راتب سنوي يقدر بمائة ألف دولار في المتوسط ينوون ترك عملهم خلال النصف الأول من عام 2019.

ويرى المدير التنفيذي لـ"لادرز" "مارك سينديلا" أن هذا الاندفاع في الاستقالة من العمل بين الموظفين في الولايات المتحدة يرجع إلى قوة سوق العمل بشكل كبير، حيث إن العديد من الشركات تبحث عن المزيد من العمالة لتحسين أعمالها.

وأضاف "سينديلا" أن السبب الرئيسي وراء عزم الكثير من الأمريكيين على ترك وظائفهم هو توقعاتهم بأن الاستقالة سوف ينتج عنها وجود فرصة وظيفية أفضل براتب أعلى لاسيما أن سوق العمل في البلاد به سبعة ملايين وظيفة شاغرة حالياً.

أضف تعليقك

تعليقات  0