حيات: رؤية «كويت 2035» ومبادرة «الحزام والطريق» الصينية متوافقتان

على شرف مبعوث حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع الكويتي الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح والوفد الرسمي المرافق له أقام سفير دولة الكويت لدى جمهورية الصين الشعبية سميح حيات اليوم الاحد مأدبة عشاء وذلك بمناسبة زيارته الرسمية للصين.

وكان الشيخ ناصر الصباح وصل أمس السبت الى العاصمة الصينية بكين في زيارة رسمية حيث قال السفير حيات في بيان لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان الشيخ ناصر يحمل رسالة خطية من سمو امير البلاد الى الرئيس الصيني شي جين بينغ تتعلق بتعميق التعاون الثنائي وتعزيز الشراكة الإستراتيجية بين الكويت والصين.

واكد حيات وفق البيان أن رؤية (كويت 2035) ومبادرة (الحزام والطريق) الصينية تتوافقان مع بعضهما البعض مشيرا الى استعداد قيادتي البلدين لتسريع وتيرة التعاون بينهما عبر تنفيذ الاتفاقيات ومذكرات التفاهم الموقعة خلال زيارة الدولة التي قام بها سمو امير البلاد للصين في شهر يوليو الماضي.

وتابع "ان علاقاتنا الثنائية مع الصين تتوثق يوم بعد يوم برعاية واعية واهتمام بالغ وتواصل عالي المستوى ومنقطع النظير بين قيادتي البلدين".

وبين ان البلدين اتخذتا خطوات ضخمة ومدروسة بعناية اذ تأتي زيارة الشيخ ناصر إلى الصين بوقت دقيق ومحوري الامر الذي من شأنه دفع العلاقات الثنائية لآفاق اوسع وتعزز التكامل بين الإستراتيجيات التنموية القائمة.

وضم الوفد المرافق للشيخ ناصر الصباح كلا من السفير حيات والرئيس التنفيذي لجهاز تطوير مدينة الحرير (الصبية) وجزيرة بوبيان فيصل المدلج ولولوة النعمة والشيخة العنود ابراهيم الصباح وعبدالوهاب الرشيد والشيخ جابر فهد الجابر الصباح.

أضف تعليقك

تعليقات  0