الصالح يسأل وزير الأشغال عن إجراءات إصلاح الطرق المتضررة من الأمطارالأخيرة

وجه النائب خليل الصالح سؤالا إلى وزير الأشغال العامة وزير الدولة لشؤون البلدية حسام الرومي، عن الإجراءات التي اتخذتها الوزارة لإصلاح ورصف الطرق بأسرع وقت ممكن نتيجة لموجة الأمطار.

ونص السؤال على ما يلي:

تعرضت الكويت خلال الفترة الأخيرة لموجة من الأمطار حيث أحدثت خللا كبيرا في عدد من الشوارع، وكشفت عن ثغرات في مشاريع الطرق وأعادت أزمة تطاير الحصى مرة أخرى ما نتج عنه ضرر بمركبات المواطنين. ورغم مضي أكثر من أسبوعين على الموجة التي أغرقت عددا من شوارع الكويت إلا أن الطرق ما زالت متأثرة بتلك الموجة وما زال الحصى يتطاير في جنبات الشوارع.

لذا يرجى إفادتي وتزويدي بالآتي:

1 - ما الإجراءات التي اتخذتها وزارة الأشغال العامة لإصلاح ورصف الطرق بأسرع وقت ممكن نتيجة لموجة الأمطار منذ بداية الأزمة حتى تاريخ ورود هذا السؤال؟

2 - ما الطرق التي تضررت جراء الأمطار الأخيرة وحجم الأضرار المرصودة؟ وهل حددت الوزارة المسؤولين عن هذه الأضرار؟

3 - هل قدرت الوزارة الكلفة المالية المطلوبة لإصلاح الطرق المتضررة؟

وما الكلفة المتوقعة لذلك؟ مع بيان الإجراءات المزمع اتخاذها لتحميل شركات المقاولات والمكاتب الهندسية التي نفذت وأشرفت على أعمال تنفيذ المشاريع، والمسؤولية القانونية إزاء هذه الأضرار؟

4 - هل تعتزم الحكومة طلب ميزانية تعزيزية لمعالجة الخلل الفني في تلك الشوارع وما نتج عنه من تطاير الحصى؟

إذاكانت الإجابة الإيجاب فيرجى افادتي بتفاصيل هذه الميزانية والأسباب الدافعة لها.

أضف تعليقك

تعليقات  0