وزير الاعلام: صناعة الاعلام العربي تتطلب صياغة خطاب موحد لتكوين ثقافة مستنيرة

أكد وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب محمد الجبري أن صناعة الاعلام العربي تتطلب من الجميع "الآن وأكثر من اي وقت مضى" الالتفاف حول خطاب عربي موحد يهدف الى تكوين فكر وثقافة مستنيرة تساعد على بناء الشخصية العربية.

جاء ذلك في تصريح صحفي للوزير الجبري قبيل توجهه والوفد المرافق له اليوم الاثنين الى المملكة العربية السعودية لحضور احتفالية اختيار مدينة الرياض عاصمة للاعلام العربي للعام 2018/2019.

وقال الجبري إن قيادة الرياض للاعلام العربي خلال الفترة المقبلة ستنعكس ايجابا على منظومة الاعلام العربي في مواجهة الآلة الاعلامية التي تستهدف مصالح واستقرار دولنا العربية.

ولفت إلى حرص الكويت على التنسيق والشراكة الإعلامية والثقافية مع جميع الدول العربية خصوصا أن المنطقة تعيش حاليا ظروفا اقليمية ودولية استثنائية تستوجب توحد الاهداف للارتقاء بدور الاعلام الى مستوى التحديات الراهنة.

وأشاد بالعلاقات التاريخية والعميقة بين الكويت والسعودية على المستويين الرسمي والشعبي واصفا إياها بالمثال الذي يحتذى به بين الأشقاء برعاية كريمة وسامية من قيادتي البلدين الشقيقين.

وأعرب عن شكره وتقديره الى وزير الاعلام بالمملكة العربية السعودية الدكتور عواد بن صالح العواد على توجيه الدعوة له لحضور الاحتفالية متمنيا التوفيق والسداد للمملكة في قيادة العمل الاعلامي العربي في المرحلة المقبلة.

أضف تعليقك

تعليقات  0