رئيس العمل التطوعي الكويتي تؤكد ضرورة وضع استراتيجية وطنية للتطوع

أكدت رئيس مركز العمل التطوعي الكويتي الشيخة أمثال الأحمد الصباح اليوم الأحد أهمية وضع استراتيجية وطنية للتطوع بغية الارتقاء بالعمل التطوعي بين الشباب الكويتيين.

وقالت الشيخة أمثال الأحمد في بيان صحفي صادر عن المركز عقب لقاء المدير العام للهيئة العامة للشباب عبدالرحمن المطيري إن التنسيق مع الفرق والمجاميع التطوعية الشبابية وعقد لقاءات دورية معهم بات ضرورة في سبيل تحقيق التنمية المجتعمية.

وأضافت أن (العمل التطوعي) وشركاءه في القطاعين العام والخاص حريصون على تلبية توصيات المتطوعين الصادرة عن الحلقة النقاشية (نحو تطوع احترافي مستدام) التي أقيمت بالتعاون مع هيئة الشباب أخيرا.

وأوضحت أن أهم هذه المقترحات إنشاء بوابة إلكترونية موحدة لتسجيل المتطوعين وإطلاق مجلس أمناء للعمل التطوعي لمتابعته وحفظ حقوق المتطوعين عبر اعتماد قاعدة بيانات للفرق والمجاميع التطوعية.

وأشارت إلى ان الشباب الكويتي المتطوع مشهود له بالمواقف الإيجابية في المجتمع من خلال مبادراته وأفكاره النيرة التي أثرت المجتمع والشباب على حد سواء مشيدة بمهاراتهم وشغفهم بالأعمال الإنسانية التي استلهموها من عطاءات الكويت المستدامة قيادة وشعبا التي يشهد بها العالم.

أضف تعليقك

تعليقات  0