الرويعي يطالب بدراسة متأنية لمقترح شراء الدولة قروض المواطنين

طالب أمين سر مجلس الأمة د.عودة الرويعي بدراسة متأنية للاقتراح بقانون المقدم بشأن شراء الدولة قروض المواطنين للوصول إلى صيغة توافقية عليه بين السلطتين.

وقال الرويعي في تصريح بالمركز الإعلامي في مجلس الامة إن الاقتراح النيابي المقدم لا يدعو إلى إسقاط القروض إنما يقترح قيام الدولة بشراء القروض وهو ما قد يدفع للعودة لطريق صندوق المعسرين وهو حل أضر بالمشكلة ولم يساند الأسر المتضررة.

وبين أن الاقتراح المقدم لم يوضح كيفية السداد ومدى التزام المواطن بالسداد وحجم القروض الاستهلاكية المفترض معالجتها في هذا الاقتراح.

وأشار إلى أنه رغم تأييده القرارات والقوانين التي تصب في صالح المواطنين إلا أنه يرى أن مقترح إسقاط القروض بالصورة المقدم بها الاقتراح لن يتم حتى لو تم حشد خمسين نائبًا .

وتمنى الرويعي دراسة الاقتراحات دراسة دقيقة وإيجاد توافق عليها حتى لا يكون الموضوع مجرد إثارة إعلامية لا تنتهي إلى ما يحقق تطلعات المواطن.

وأضاف أنه "من غير المعقول أن ندفع بهذا الموضوع الآن ونحن لدينا قضايا مالية أخرى منظورة على جدول أعمال مجلس الأمة".

وفي موضوع آخر أكد الرويعي ضرورة وجود توافق نيابي نيابي وحكومي نيابي علي التعديلات التي ستقدم على قانون التقاعد المبكر حتى يتم إقرارها.

أضف تعليقك

تعليقات  0