«الخدمة الوطنية»: تخريج مجندي الدفعة «46» من دورة المكافحة في «الإطفاء»

إحتفلت هيئة الخدمة الوطنية العسكرية بتخريج دفعة المجندين رقم (46)، وذلك بعد إجتيازهم فترة الخدمة (لدورة المكافحة) بمركز إعداد رجال الإطفاء التابع للإدارة العامة للإطفاء والتي عقدت خلال الفترة من 2 أغسطس 2018 ولغاية 6 يناير 2019، بحضور رئيس هيئة الخدمة الوطنية العسكرية اللواء الركن محمـد أحمد الخضر و نائب المدير العام لقطاع تنمية الموارد البشرية في الإدارة العامة للإطفاء اللواء المهندس خالد يوسف التركيت.

وقدم المجندون تطبيقا عمليا لكيفية التعامل ومكافحة الحرائق والسيطرة عليها , من خلال التدريبات العملية والنظرية التي تلقاها المجندون اثناء فترة تدريبهم بمركز إعداد رجال الإطفاء.

هذا وقد ألقى رئيس هيئة الخدمة الوطنية اللواء الركن محمد أحمد الخضر كلمة نقل لهم من خلالها تهاني وتبريكات سعادة رئيس الأركان العامة للجيش الفريق الركن محمد خالد الخضر بمناسبة تخرجهم من هذه الدورة، كما عبر عن بالغ شكرة وإمتنانه لضباط وأفراد الأدارة العامة للإطفاء وذلك لجهودهم في تدريب الدفعة (46) من المجندين بدروة المكافحة وذلك للوصول بهم إلى تطوير قدراتهم في كيفية التعامل مع حوادث الحريق وكيفية السيطرة عليها.

كما أشار اللواء الركن محمد الخضر الى الهدف من هذه الدورات المقامة في مؤسسات وهيئات ووزارات الدولة وهو تطوير قدرة المجند لخدمة الوطن والذود عنه ، كما تمنى لهم التوفيق والنجاح في حياتهم العملية.

من جانبه ألقى نائب المدير العام لقطاع تنمية الموارد البشرية في الإدارة العامة للإطفاء اللواء المهندس خالد يوسف التركيت كلمة عبر فيها عن أهمية التعاون والعمل المشترك للجهات العسكرية ، كما حثهم في كلمته على الإستفادة من جميع الدروس التي تلقوها والزيارات الميدانية التي قاموا بها الى مراكز الادارة العامة للإطفاء خلال فترة تدريبهم.

والجدير بالذكر أن دفعة المجندين رقم (46) تعتبر الدفعة الأولى منذ تطبيق قانون الخدمة الوطنية العسكرية ، حيث أنهوا مدة الخدمة العاملة إثنى عشر شهراً والتي شملت فترة التدريب العسكري وفترة خدمة.

حضر حفل التخريج عدد من كبار ضباط هيئة الخدمة الوطنية العسكرية والإدارة العامة للإطفاء.

أضف تعليقك

تعليقات  0