«الوطني للاستثمار»: تعاملات «البورصة» ارتفعت 1.59 %.. في 2018

قالت شركة الوطني للاستثمار الكويتية إن بورصة الكويت أنهت تعاملاتها السنوية لعام 2018 على ارتفاع بنسبة 59ر1 في المئة لتصبح السوق الرابع خليجيا لناحية الارتفاع خلال العام الماضي.

وأوضحت (الوطني للاستثمار) في تقرير متخصص أصدرته اليوم الاثنين أن بورصات منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا نجحت في تحقيق أداء إيجابيا خلال عام 2018 رغم انخفاض أسعار النفط والاضطرابات العالمية التي شهدتها الأسواق المالية على مدار العام.

وأضافت أن مؤشر (ستاندرد آند بورز لدول مجلس التعاون الخليجي) حقق ارتفاعا بنحو 47ر11 في المئة لعام 2018 وذلك بدعم من الأداء القوي الذي حققته أسواق المملكة العربية السعودية وأبوظبي وقطر.

وذكرت أن مؤشر السوق السعودي ارتفع بنسبة 3ر8 في المئة خلال 2018 ومؤشر أبو ظبي العام بنسبة 75ر11 في المئة أما البورصة القطرية فكانت الرابح الأكبر في دول الخليج إذ تمكنت من إنهاء تعاملاتها السنوية على ارتفاع بنسبة 83ر20 في المئة.

ولفتت إلى أن سوقي دبي وعمان هما الوحيدان المتراجعان في أسواق دول مجلس التعاون الخليجي إذ انخفض مؤشر سوق دبي المالي بنسبة 25 في المئة ومؤشر سوق مسقط بنسبة 21ر15 في المئة مبينة أن مؤشر ستاندرد اند بورز لأسهم الدول العربية حقق ارتفاعا بنسبة 16ر6 في المئة خلال 2018.

وفيما يتعلق بالأسواق العالمية أفادت (الوطني للاستثمار) بأنها شهدت تقلبات حادة في الربع الأخير من عام 2018 بسبب استمرار عمليات البيع الواسعة النطاق والمخاوف من تباطؤ الاقتصاد العالمي نتيجة التوترات التجارية وتزايد القلق من تباطؤ النمو في الولايات المتحدة بسبب تشدد المجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي.

وأوضحت أن مؤشر (مورغان ستانلي العالمي) خسر أكثر من 7 في المئة خلال شهر ديسمبر ليصل إجمالي تراجعه للعام بأكمله إلى 2ر11 في المئة في حين أغلق مؤشر (مورغان ستانلي للأسواق الناشئة) بانخفاض نسبته 64ر16 في المئة بعد انخفاضه بنسبة 92ر2 في المئة في ديسمبر الماضي.

وقالت إنه مع تزايد القلق من اضطرار المملكة المتحدة إلى الخروج من الاتحاد الأوروبي بدون صفقة وسعت الأسهم البريطانية خسائرها مع انخفاض مؤشر (فوتسي 100) بنسبة 61ر3 في المئة في ديسمبر الماضي و48ر12 في المئة لعام 2018.

أضف تعليقك

تعليقات  0