فريق بحثي من جامعة الكويت ينال براءة اختراع من أمريكا لتقليل استهلاك الطاقة

كونا_ نال فريق بحثي من قسم ھندسة الكمبيوتر في كلية الھندسة والبترول بجامعة الكويت براءة اختراع من مكتب الاختراع في الولايات المتحدة الأمريكية لاختراعھ دائرة إلكترونية من شأنھا تقليل استھلاك الطاقة.

وقالت جامعة الكويت في بيان صحفي اليوم الأربعاء إن الفريق يضم الدكتور امتياز أحمد والدكتور محمد الفيلكاوي من قسم ھندسة الكمبيوتر بكلية الھندسة والبترول والمھندسة أريج حمودة عن اختراعھم ترميزا أحاديا / ثنائيا لذاكرة متغيرة الأطوار والتبادل الحراري.

وذكرت أن الاختراع يتناول تصميم دائرة إلكترونية تستخدم في ترميز المعلومات المدخلة إلى الذاكرة متغيرة الأطوار بطريقة توفر استھلاك الطاقة وتقلل من عملية التغيير التي تحدث للمعلومات المخزنة مما يؤدي إلى زيادة الحياة الافتراضية للجھاز.

وأضافت أن كثرة التغييرات التي تطرأ في مثل ھذه الأنواع من الذاكرة تقلل من حياتھا الافتراضية مبينة أن التصميم المقترح يقلل من التأثيرات الجانبية الناتجة من عملية الكتابة التي تؤدي في بعض الأحيان إلى التغيير غير المراد بھ للمعلومات المخزنة في ھذه النوعية من الذاكرة.

وكشفت أن دائرة الترميز مثبتة على مدخلات الذاكرة ومخارجھا وھي مسؤولة عن فك الترميز مضيفة أنھا تتولى إعادة ترميز المعلومات المدخلة إلى النظام بطريقة من شأنھا تقليل التغيرات في الأماكن التي ستشغلھا المعلومات المدخلة.

وبينت أن ذلك يتم عن طريق مقارنة أكثر من طريقة ترميز واختيار الطريقة التي تؤدي إلى أقل تعديل للمعلومات المخزنة في الذاكرة لتقليل عدد الباتات التي تحتاج لإعادة ترميز مما يزيد من عمرھا الافتراضي.

ولفتت الجامعة إلى أن نموذج حساب تكلفة الكتابة أو إعادة الترميز يأخذ بعين الاعتبار خاصية التبادل الحراري ما بين الباتات عند مقارنة الترميزات المختلفة لاختيار إحداھا.

وأشارت إلى أن دائرة فك الترميز على مخرجات الذاكرة تعمل بطريقة عكسية لدائرة الترميز لتتيح للمستخدم قراءة المعلومة بصيغتھا الأصلية قبل الترميز عن طريق فك عملية الترميز التي تمت علما بأنھا تستخدم معلومات تضاف إلى المعلومات الأصلية المراد حفظھا كي تمكننا من عملية فك الترميز.

أضف تعليقك

تعليقات  0