الانتهاء من الربط الآلي لاستقدام العمالة بين الكويت ومصر.. قريباً

أكدت مصادر مطلعة أن التشغيل الفعلي لنظام الربط الآلي لاستقدام العمالة بين الكويت متمثلة في الهيئة العامة للقوى العاملة، ومصر، متمثلة في وزارة القوى العاملة، دخل مراحله النهائية، نهاية الشهر الجاري، أو بداية فبراير المقبل على أقصى تقدير.

وبينت المصادر أن "الربط عبارة عن توثيق بين الجانبين المصري والكويتي، بصحة التعاقد وفرصة العمل، من خلال التعامل المباشر الذي سيتم بين وزارة القوى العاملة وهيئة العمل".جريدة كاظمة

وأضافت المصادر، أن "الربط يمنع أيضاً فرص العمل الوهمية، إضافة إلى قضائه على سماسرة الاقامات والكشف عن الشركات الوهمية والمتاجرة بالعمالة، كما أنه يتيح للجانب الكويتي التأكد من صحة المؤهلات الدراسية للعامل المُستقدم".

أضف تعليقك

تعليقات  0