الوزير الشعلة: تسخير كافة الإمكانيات لتحقيق سياسات وأهداف «أمانة الأوقاف»

ترأس وزير الأوقاف والشئون الإسلامية ووزير الدولة لشئون البلدية ورئيس مجلس شئون الأوقاف فهد علي الشعلة، أول اجتماعات مجلس شئون الأوقاف لعام 2019 اليوم بمقر الأمانة العامة للأوقاف.

ورحب الوزير في مستهل الاجتماع بالسادة الحضور أعضاء المجلس، شاكراً جهودهم المبذولة وما يقدمونه من تفاني وإخلاص في سبيل الارتقاء بمنظومة الوقف، ونجاح الأمانة بدورها الريادي والفاعل في تنمية المجتمعات.

وأكد على أهمية تعزيز أواصر التعاون وتسخير كافة الإمكانيات المتاحة للعمل على تحقيق سياسات وأهداف الأمانة، وبما يعزز دورها ويرسخ مكانتها محلياً ودولياً وإقليمياً في مجال إحياء سنة الوقف ونشر ثقافته، خاصةً في ضوء تكليف دولة الكويت ممثلة بالأمانة كمنسق لملف الوقف في العالم الإسلامي.

وقد استعرض المجلس العديد من المواضيع، أبرزها اعتماد الموازنة التقديرية التشغيلية الوقفية لعام 2019، واعتماد تقارير إنجاز اللجان المنبثقة عن المجلس كاللجنة الشرعية ولجنة تنمية واستثمار الموارد الوقفية ولجنة المشاريع الوقفية، وذلك عن الفترة من 1/1/2018 وحتى 31/12/2018م، فضلاً عن موافقة المجلس على تشكيل لجنة برئاسة السيد الأمين العام للأمانة العامة للأوقاف تختص بمراجعة كافة القرارات التنظيمية واللوائح وقرارات تشكيل اللجان، واختصاصات اللجان المنبثقة من المجلس، ويهدف تشكيلها إلى تعزيز مستوى العمل بالأمانة والنهوض بقطاع الوقف وتطويره وتنمية موارده لمواكبة متطلبات التنمية وتلبية احتياجات المجتمع.

وفي ختام أعمال الاجتماع، اثنى الوزير على الجهود التي يبذلها القائمون على الأمانة لمعالجة ملاحظات ديوان المحاسبة، مشدداً على ضرورة رفع مستوى التنسيق والتعاون مع ديوان المحاسبة وعقد اجتماعات وورش عمل مشتركة حول آلية تنفيذ توصيات وملاحظات الديوان ومعالجتها، وبذل كافة الجهود الممكنة لتسوية جميع الملاحظات وتلافيها مستقبلاً بهدف معالجة أي عقبات قد تحول دون تمكين الأمانة من أداء مسئولياتها وواجباتها اتجاه الوقف والمجتمع كشريك أساسي في عملية التنمية.

أضف تعليقك

تعليقات  0