محمد هايف: لا يمكن للنواب الالتزام بالتهدئة السياسية.. طالما لا تلتزم الحكومة

أكد النائب محمد هايف، أنه "لا يمكن للنواب الالتزام بالتهدئة السياسية، طالما لا تلتزم الحكومة بكافة التعهدات المتفق عليها، وهي عدم إسقاط العضوية، وإعادة كافة الجناسي المسحوبة، والالتزام بقانون التجنيس السنوي، والتحرك للوصول إلى العفو عن المحكومين".

واضاف الهايف ان "التسويف والتمطيط واستغلال عامل الوقت غير مقبول ونرفض الانتظار إلى نهاية عمر المجلس".

وشدد هايف على ضرورة أن يأخذ رئيس المجلس ورئيس الحكومة هذا الكلام في الحسبان.

وقال الهايف ان التعاون الحكومي يجب ان يواصل الالتزام بعودة الجناسي الذي لم يكتمل حتى الآن، داعيا إلى ضرورة الالتزام بما أقره المجلس من قانون تجنيس مالا يزيد عن 4000 لسنة 2018.جريدة كاظمة 

وأشار الهايف إلى أن هناك مساعي للالتفاف الحكومي على اتفاقنا بشأن عدم إسقاط العضوية، موكدا أن لا سلطة فوق أعمال البرلمان المقرة من المجلس.


أضف تعليقك

تعليقات  0