"الغوص" يرفع 5 أطنان من المخلفات في نقعة الفحيحيل

كونا

تمكن فريق الغوص الكويتي التابع للمبرة التطوعية البيئية من رفع مخلفات بلاستيكية وخشبية وحبال وشباك صيد مهملة بلغت زنتها خمسة اطنان من حوض نقعة الفحيحيل.

وقال رئيس الفريق وليد الفاضل، ان الفريق رفع المخلفات الضارة الناجمة عن قوارب وسفن الصيد والنزهة لتفادي تأثيرها السلبي المباشر على المخزون السمكي في البلاد وذلك بالتعاون مع مؤسسة الموانئ الكويتية وادارة مارينا الكوت بشركة التمدين العقارية.

واوضح الفاضل أن الفريق استعان بقوارب صغيرة لرفع المخلفات رميت في النقعة بدلا من رميها في الاماكن المخصصة لذلك ما يسبب تلوثا للبيئة البحرية ويعوق حركة السفن والقوارب الموجودة بالنقعة.

واشار الى انه تم رصد كميات كبيرة من زيوت السفن المستعملة في حوض النقعة مبينا ان الفريق يسعى الى تقديم برامج توعوية في مختلف الوسائل الاعلامية لحث كل فئات المجتمع على ضرورة المحافظة على البيئة البحرية.

وأكد ان الجهود المشتركة في تنظيف نقعة الفحيحيل وباقي سواحل الكويت لن تتوقف وان العمل مستمر لرفع جميع المخلفات الضارة بالبيئة البحرية والمخلفات التي تهدد الملاحة البحرية.

ودعا الفاضل اصحاب القوارب والسفن الموجودة بكثرة في النقعة والعاملين عليها الى التوقف عن رمي المخلفات الضارة للبيئة والحرص على ابقاء نقعة الفحيحيل كمرفئ بحري ذي طابع تاريخي قديم يعبر عن عراقة النشاط البحري الكويتي.

ولفت الى استمرار فريق الفوص بالتعاون مع بلدية الكويت بتنظيف السواحل عبر رفع ثمانية أطنان من مخلفات شباك الصيد المهملة والبلاستيك والحبال مقابل ساحل جزيرة (أم النمل) وساحلي شرق والشويخ والتي كانت تشكل خطورة ملاحية وتلوثا بحريا كما قام بسحب 15 عوامة في جون الكويت.

أضف تعليقك

تعليقات  0