وزارة النفط: مشروع الثقافة البترولية يهدف لتوعية الجيل الجديد بأهمية البترول

قال وكيل وزارة النفط الكويتية بالوكالة الشيخ طلال ناصر العذبي الصباح إن مشروع الثقافة البترولية يستهدف توعية الجيل الجديد ليدرك أهمية البترول كمصدر رئيسي لاقتصاد البلاد.

وأضاف الشيخ طلال في تصريح صحفي أن مشروع الثقافة البترولية يستهدف كذلك التوعية بكيفية المحافظة على البترول كثروة قومية واستخدامها بالشكل الأمثل بما يحقق أقصى معدلات الفائدة عبر المستقبل للأجيال القادمة.

وأوضح أنه في هذا الإطار ستستقبل الوزارة غدا الاربعاء مجموعة من طلبة مدارس التعليم الخاص والنوعي وذلك التزامن مع بدء النصف الثاني من العام الدراسي الحالي مؤكدا في الوقت ذاته استمرار الوزارة بتنفيذ الخطط الجديدة المتعلقة بهذا المشروع الذي تتبناه منذ عام 2003.

من جهتها قالت رئيس مشروع الثقافة البترولية ومراقب العلاقات العامة والاعلام البترولي بالإنابة في الوزارة الشيخة تماضر خالد الأحمد الصباح في تصريح مماثل إن المشروع تطور عبر السنوات الماضية ليصبح بندا أساسيا من ضمن أعمال مراقبة العلاقات العامة في الوزارة.

وذكرت الشيخة تماضر أن وزارة النفط تقوم بإعداد الخطة العامة للمشروع وتعقد إجتماعات تنسيقية مع الجهات الحكومية للوصول لآلية عمل مناسبة لنشر المعرفة المتخصصة بالصناعة البترولية الكويتية مع إجراء إستبيانات لقياس الرأي لعدة شرائح من المجتمع.

وحول الخطط المستقبلية للمشروع أكدت أن القائمين عليه يبذلون ما بوسعهم لتطوير العمل والوصول لنشر الثقافة والمعرفة البترولية بين أوساط المجتمع.

أضف تعليقك

تعليقات  0