"الصحة": استقبلنا 1308 حالات أورام سرطانية.. العام الماضي

قال مركز الرعاية التلطيفية التابع لوزارة الصحة الكويتية ان عدد حالات مرضى السرطان التي استقبلتھا العيادات الخارجية للمركز وصلت إلى 1308 حالات في عام 2018 بزيادة بلغت 62 بالمئة مقارنة مع 811 حالة في 2017.

وأضاف رئيس قسم الطب التلطيفي بالمركز الدكتور عبدالرحمن الكندري في كلمة لھ في مؤتمر صحفي عقد بمناسبة اعلان انطلاق الحملة التوعوية للرعاية التلطيفية المقررة في 3 فبراير المقبل ان تلك الزيادة تتضمن حالات جديدة مصابة بالسرطان واخرى مترددة على العيادات الخارجية للمركز.

وأكد الكندري اھتمام المركز باجراء الدورات التدريبية وورش العمل بصورة دورية للاطباء والممرضين والعاملين في المجال الصحي بھدف مواكبة اخر تطورات الرعاية التلطيفية عالميا.

وبين ان اطباء المركز يعاينوا سنويا مايزيد عن 2000 مريض بالسرطان خلال تواجدھم في المستشفيات العامة او عبر استقبالھم داخل المركز مشيرا الى نجاح الحملة التوعوية الاولى العام الماضي عبر رصد زيادة أعداد المرضى الذين يطلبون تلقي الرعاية التلطيفية بالمركز.

وثمن الكندري جھود رابطة الطب التلطيفي في تنظيم الدورات التدريبية وورش العمل والحملات التوعوية التي تستھدف جميع شرائح المجتمع والمرضى لتغيير بعض الافكار الخاطئة عن الرعاية التلطيفية.

بدورھا قالت رئيس رابطة الطب التلطيفي الدكتورة أمينة الانصاري في كلمة مماثلة ان الحملة تشتمل على زيارات لعدد من المرافق بھدف التعريف بمفھوم وأھمية الرعاية التلطيفية لتخفيف معاناة مرضى السرطان والأعراض التي يعانون منھا.

وبينت ان الطب التلطيفي يعمل على تحسين جودة حياة المريض وتشجيعھ لتخفيف معاناتھ قدر المستطاع مشيرة الى ان الحملة التي ستنطلق في 3 وحتى 9 فبراير المقبل ستجيب على جميع تساؤلات الجمھور خلال تواجدھا في مجمع الأفنيوز.

من جانبھ أكد مدير مركز الرعاية التلطيفية الدكتور حسن الدوسري ان الحملة تستھدف جميع شرائح المجتمع عبر تواجد الاطباء في المستشفيات العامة والمولات مبينا انھا ستتضمن تقديم معلومات صحية جديدة للمرضى وذويھم.

وقال الدوسري ان الحملة ستعمل على تغيير بعض الافكار الخاطئة عن الطب التلطيفي مبينا ان المركز لايكتفي بتقديم الرعاية الصحية والعلاج الطبيعي بل يعمل على تأقلم المريض مع المرض وأسرتھ والمجتمع. 

أضف تعليقك

تعليقات  0