البلدية: تضافر الجهود إستعدادا للإحتفالات الوطنية

تقدم مدير عام البلدية المهندس أحمد المنفوحي بخالص التهاني والتبريكات من مقام حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه لمناسبة الاحتفال بالأعياد الوطنية وبالذكرى الثالثة عشرة لتولي سموه مسند الإمارة.

حيث قال في تصريح صحافي : عندما تدركنا ذكري الأعياد الوطنية فإننا نشعر بالفخر بالإنتماء الي بلد وان كان صغيرا في مساحته الا أنه كبير بأعماله ومواقفه وقيادته السياسية?.

? وأضاف المنفوحي : ومن حسن الطالع أن تتزامن ذكرى الأعياد الوطنية مع ذكرى تولي صاحب السمو لمقاليد الحكم في البلاد وهذا حدث بحد ذاته ولانملك الا ندعو الله عز وحل أن يحفظ لنا الوطن والقائد .

وتابع المنفوحي بالقول : 13 عاما مرت علي قيادة صاحب السمو الأمير للبلاد ضرب خلالها سموه أروع? ?المثل في الحكم الرشيد فعلى الصعيد الداخلي قاد سموه عملية التنمية في البلاد بخطى ثابتة واثقة وحافظ علي استقرار البلاد ووحدتها الوطنية رغم المخاطر والصراعات الإقليمية التي ألقت بظلالها علي الكويت .

وعلى الصعيد الإقليمي والدولي استطاع سموه بحكمته وحنكته وخبرته أن يعلي من قيم الإنسانية في ربوع المعمورة حتي منحته أعلى منظمة دولية لقب ( قائد الإنسانية) ومنحت الكويت وصف ( مركز العمل الانساني العالمي?)? .

واختتم المنفوحي تصريحه بالقول : نفخر ببلدنا وبقائدنا ونجدد لسموه الوعد والعهد ان نبقى أوفياء للوطن الذي يأوينا وندعو الله تعالى أن يحفظ لنا أميرنا وأن يديمه للوطن ذخرا كل عام وسموه والكويت والكويتيين بكل خير .

وبدوره، أوضح مدير إدارة العلاقات العامة عبد المحسن أبا الخيل بإنه في إطار إستعدادات بلدية الكويت للإحتفال بعيد الاستقلال الــ58 والذكرى الــ28 لعيد التحرير تحت راية حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه وولي عهده الأمين سمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله أطلقت إدارة العلاقات العامة حملتها الإعلامية تحت شعار (#احتفل_برقي ) والتي تهدف إلى توعية المواطنين و المقيمين بالمساهمة في الحفاظ على نظافة الشوارع والميادين والساحات التي تشهد إقامة الفعاليات والأنشطة المصاحبة للإحتفالات الوطنية وحرصا منها على توعية المواطنين والمقيمين بالمحافظة على الممتلكات العامة والمسطحات الخضراء إلى جانب إحترام حرية الآخرين والإلتزام بالأداب العامة خلال تلك الإحتفالات.

وقال أبا الخيل إنه فور إتمام مراسيم رفع العلم الوطني بقصر بيان قامت مراقبة أعمال الزينة ورفع الأعلام التابعة للإدارة بمشاركة 25 طالبا من كشافة التعليم الديني بوزارة التربية ومجموعة من الموجهين الفنيين والمدرسين وقادة الحركة الكشفية برفع الأعلام بساحة الصفاة وشارع عبدالله السالم بمدينة الكويت .

وأكد أبا الخيل في هذا الخصوص على دعم ومساندة البلدية للفرق التطوعية وأشبال كشافة التعليم الديني بوزارة التربية ، مؤكدا على أن البلدية تؤمن إيمانا راسخا بضرورة تضافر الجهود بجميع مؤسسات الدولة والفرق التطوعية وأشبال الكشافة بالتعليم الديني بوزارة التربية في المساعدة في عمليات تنظيف الشوارع والميادين ورفع الأعلام لترسيخ لديهم حب الوطن فضلا عن عمل إحتفال مميز بعيد الإستقلال وذكرى التحرير من خلال المحافظة على نظافة الشوارع والميادين والمنشآت العامة وإظهار عروس الخليج في أبهى حله لها بسواعد أبنائها طوال فترة الإحتفالات .

وأختتم أبا الخيل تصريحه داعيا المواطنين والمقيمين الإبلاغ عن أي علم تالف لإستبداله وعدم تشويه المنظر العام بعمل سلبي يشوه الصورة الحضارية لدولة الكويت.

أضف تعليقك

تعليقات  0