نزاهة: نولي موضوع مؤشر مدركات الفساد العالمي أهمية كبيرة

قال رئيس الهيئة العامة لمكافحة الفساد (نزاهة) المستشار عبدالرحمن النمش اليوم الاحد أن (نزاهة) تولي موضوع مؤشر مدركات الفساد العالمي اهمية وجدية كبيرين.

جاء ذلك في تصريح ادلى به النمش لوكالة الانباء الكويتية (كونا) عقب اجتماع موسع عقده اليوم مع مجلس إدارة جمعية الشفافية الكويتية لاستعراض نتائج ومشتملات تقرير الجمعية الصادر بمناسبة صدور مؤشر مدركات الفساد للعام 2018.

وأكد النمش الحرص على اتخاذ كافة الخطوات والتدابير التي تكفل الارتقاء بترتيب الكويت عليه وتطلع (نزاهة) لأن تحرز الكويت تقدما أكثر وضوحا في السنوات المقبلة.

وأوضح أن الهيئة بحثت خلال الاجتماع مع جمعية الشفافية الكويتية سبل التعاون الممكنة في مجال تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لتعزيز النزاهة ومكافحة الفساد انطلاقا من أن تلك الاستراتيجية تتضمن محورا كاملا يخص دور المجتمع في تعزيز النزاهة ومكافحة الفساد.

وذكر أن الاجتماع تضمن الاتفاق على استمرار اللقاءات التشاورية والتنسيقية بين الهيئة وجمعية الشفافية الكويتية لمتابعة تقارير تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للنزاهة ومكافحة الفساد وسبل استمرار الارتقاء بترتيب الكويت على مؤشر مدركات الفساد العالمي في السنوات المقبلة.

وقال النمش على أن مجلس ادارة جمعية الشفافية الكويتية أبدي قدرا كبيرا من التعاون مؤكدا في الوقت ذاته حرصهم على النهوض بدورهم الوطني الداعم لجهود الحكومة بصفة عامة في خطواتها الإصلاحية وجهود (نزاهة) بوجه خاص في مجال تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للنزاهة ومكافحة الفساد.

وبين أن الجميع يعول على الاستراتيجية بشكل كبير في دعم الخطوات الإصلاحية الحكومية وتأثيرها الإيجابي في موقف الكويت على مؤشر مدركات الفساد العالمي للسنوات المقبل.

أضف تعليقك

تعليقات  0