العتيبي: جسر الشيخ جابر الأحمد يحقق رقما عالميا للبلاد

قال رئيس المجلس البلدي الكويتي أسامة العتيبي إن جسر الشيخ جابر الأحمد الذي يعد أحد أهم المشروعات التنموية العملاقة في البلاد يحقق رقما عالميا باسم الكويت.

وأضاف العتيبي في تصريح للصحفيين على هامش جولة تفقدية قام بها رفقة المدير العام للهيئة العامة للطرق والنقل البري بالإنابة المهندسة سهى أشكناني لأعمال الجسر الإنشائية أن "الجسر حاليا شبه مكتمل والمتبقي من أعماله بعض التشطيبات البسيطة".

وأعرب عن فخره بهذا الإنجاز الضخم وأعماله التي تتضمن الجسر الرئيس وطوله 5ر37 كيلومتر في جون الكويت بينما يبلغ طول جسر (وصلة الدوحة) 4ر12 كيلومتر منها جسر بحري بطول سبعة كيلومترات مع تقاطعين رئيسيين.

وثمن جهود القائمين على المشروع الذي يستهدف اختصار المسافة بين مدينتي الكويت العاصمة والصبية الجديدة وربط جنوب البلاد بشمالها لاستيعاب الكثافة المرورية المتزايدة والمتوقعة خلال 30 سنة مقبلة.

من جانبها قالت المهندسة أشكناني في تصريح مماثل إن من شأن مشروع الجسر العملاق الذي يبدأ من تقاطع طريق الغزالي السريع مع شارع جمال عبد الناصر وحتى طريق الصبية السريع إلى مدينة الصبية الجديدة بالجانب الشمالي لجون الكويت المساهمة في حل مشكلة الاختناقات المرورية وتسهيل حركة السير.

وأوضحت أشكناني أن الجسر الذي يختصر المسافة ما بين مدينة الكويت العاصمة ومنطقة الصبية من 104 كيلومترات تقطعها المركبات في نحو 90 دقيقة إلى 5ر37 كيلومتر أي أقل من 30 دقيقة يعد رابع أطول جسر بحري في العالم وشيد وفقا لأحدث وأفضل المواصفات والمعايير العالمية.

وأفادت بأن أعمال المشروع تتضمن إنشاء جزيرتين صناعيتين الأولى قرب مدينة الكويت بمساحة نحو 300 ألف متر مربع والثانية قرب مدينة الصبية بمساحة مماثلة وتتضمن الجزيرتان مباني حكومية تخدم الجسر ومارينا ومساحات خضراء إضافة الى مساحات مخصصة للاستثمار مستقبلا كما يشمل المشروع طريقا موصلا لشاطئ الصبية بطول ستة كيلو مترات.

بدوره جانبه قال رئيس لجنة العاصمة في المجلس البلدي الدكتور حسن كمال في تصريح مماثل إن جسر الشيخ جابر الأحمد يعد مشروعا حيوياإذ يعمل على ربط مدينة الكويت بالمنطقة الشمالية للبلاد والتي ستشهد العديد من المشروعات التنموية.

أضف تعليقك

تعليقات  0