ارتفاع سعر خام مزيج التصدير الكويتي 17 %.. يناير الماضي

قال بنك الكويت الوطني إن سعر خام مزيج التصدير الكويتي ارتفع بنسبة 17 في المئة في يناير الماضي وأنهى الشهر عند مستوى 61 دولار للبرميل معوضا كافة الخسائر التي سجلها في ديسمبر الماضي.


وقال (الوطني) في موجزه الاقتصادي الصادر اليوم عن (اقتصاد الكويت) إن أسعار النفط تلقت دعما على خلفية أنباء تشير إلى قيام (الأوبك) وحلفائها لخفض الانتاج بواقع 2ر1 مليون برميل يوميا بهدف التخلص من تخمة الامدادات العالمية.


وأضاف أن انتعاش الأسواق المالية العالمية في يناير الماضي بفضل تغيير الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي سياساته النقدية والتلميح لتبنيه سياسة نقدية تيسيرية وسط آمال في تراجع حدة توترات الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين التي ساهمت في تعزيز كل من أسعار النفط وبورصة الكويت.


وأشار البنك إلى وجود أنباء إيجابية على صعيد الاقتصاد الكلي المحلي مع تسجيل معدلات التوظيف والنشاط العقاري نموا قويا بنهاية العام الماضي بما يدعم إمكانية تحسن الدوافع الكامنة للنمو تدريجيا.


ولفت إلى أن مسودة الموازنة الحكومية للسنة المقبلة تشير إلى تبني سياسة مالية توسعية بما يدعم توقعات النمو على المدى القريب وإن كان ذلك على حساب ارتفاع مستوى العجز المالي وإمكانية تراجع الاحتياطات للحكومة.


وذكر أنه وفقا للبيانات الرسمية النصف سنوية سجلت معدلات التوظيف نموا ملحوظا خلال 2018 إذ ارتفع إجمالي التوظيف بنسبة 2ر4 في المئة على أساس سنوي في ديسمبر الماضي بدعم من زيادة توظيف المواطنين الكويتيين.


وأوضح أن توظيف المواطنين ما يزال محصورا بوظائف القطاع العام والتي ارتفعت بنسبة 4 في المئة على أساس سنوي في حين أن نمو فرص العمالة الوافدة نشأ أساسا نتيجة للتوظيف ضمن قطاعات البناء والعقارات والضيافة.


وحول المبيعات العقارية ذكر أن السوق العقاري أنهى العام الماضي بأداء قوي إذ حيث بلغت قيمة المبيعات في شهر ديسمبر 470 مليون دينار كويتي (نحو 5ر1 مليار دولار أمريكي) مبينا أن هذا الارتفاع جاء لتزايد أنشطة القطاعات الفرعية الثلاث وأبرزها القطاع التجاري.


وبالنسبة لبورصة الكويت ذكر أنها شهدت بداية جيدة لتداولات هذا العام في يناير الماضي مع ارتفاع المؤشر العام بنسبة 5ر2 في المئة على أساس شهري.


وأشار إلى أن هذا الارتفاع جاء بسبب الأداء الجيد لأسهم القطاعين المالي والبنوك بنمو بلغت نستبه 6ر5 في المئة و1ر4 في المئة على أساس شهري على التوالي.

أضف تعليقك

تعليقات  0