الحجرف: تعديلات التأمينيات على الباب الخامس تشجع المواطنين في ريادة الأعمال الحرة

قال وزير المالية الدكتور نايف الحجرف إن التعديلات على الباب الخامس والتأمين التكميلي التي قامت بها مؤسسة التأمينات الاجتماعية والعمل تأتي استجابة لتوجهات الدولة في تشجيع المواطنين لريادة الأعمال الحرة والاستثمار في المشروعات المتوسطة والصغيرة.


وأضاف الحجرف في مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء أن تعديل الباب الخامس المعني بنظام تأمين المدنيين العاملين لحسابهم الخاص ومن في حكمهم والذي سيبدأ العمل به مطلع الشهر المقبل سينعكس إيجابا على المجالات الاقتصادية والاجتماعية للدولة ويأتي اتساقا مع خططها التنموية.


وأوضح أن هذه التعديلات المهمة هي الأولى للباب الخامس منذ أن بدأ العمل به عام 1981 مبينا أن التعديلات تخص بشكل رئيسي ربط المؤهل الدراسي بالشرائح المالية التي يتم اشتراك المؤمن عليهم من خلالها.


من جهته قال المدير العام للمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية والعمل مشعل العثمان في كلمة خلال المؤتمر إن التعديلات جاءت بناء على دراسات أجرتها المؤسسة.


وبين العثمان أن الدراسة بينت أن 49 في المئة من المؤمن عليهم مسجلين في أدنى شريحة اشتراك التي تبدأ بمبلغ 200 دينار كويتي (نحو 660 دولار أمريكي) مما يترتب عليه معاش تقاعدي "منخفض جدا لمشتركي الباب الخامس".


وأضاف أن إجمالي المشتركين بشريحة 550 دينارا (نحو 1815 دولارا) وما دون بلغت نسبتهم 84 في المئة نتيجة عدم تحديث اشتراكاتهم أثناء مسيرتهم المهنية لأسباب عديدة مثل انشغالهم بأعمالهم والتأخر في التطور بين الشرائح لرفع المعاش التقاعدي.


وأفاد بأن هذا الأمر اقتضى إعادة النظر في التأمين لمعالجة الوضع القائم وتلافيا لتكراره مستقبلا ولمواكبة التغيرات.


من ناحيته قال نائب المدير العام للشؤون التأمينية في (التأمينات) خالد الفضالة في كلمة مماثلة إن التعديلات ستحقق اهدافا تصب في مصلحة المؤمن عليهم وتعود بالنفع على الاقتصاد بجعل الباب الخامس أكثر جاذبية للمبادرين.


وذكر الفضالة أن متوسط المعاش من التأمين الأساسي في الباب الخامس قبل التعديل يبلغ 652 دينارا (نحو 2151 دولارا) مقابل 1ر1 ألف دينار (نحو 3600 دولار) للعاملين في القطاع الحكومي و4ر1 ألف دينار (نحو 4600 دولار) للعاملين في القطاع الأهلي.


وبين أن أبرز التعديلات تعمل على تحديد شرائح الدخل لتكون متوافقة مع المؤهل الدراسي موضحا أن حملة المؤهلات الدراسية أصحاب الشهادات الجامعية على اختلافها تتراوح شرائحها بين 650 إلى 750 دينارا (2145 إلى 2475 دولارا) على اختلاف تخصصاتهم.


وأفاد بأن أصحاب شهادات (الدبلوم) و(الثانوية العامة) تتراوح شرائحهم بين 550 الى 600 دينار ( نحو 1815 إلى 1980 دولارا) وما دون ذلك من الشهادات تم تحديدها بملغ 500 دينار (نحو 1650 دولارا).


وقال إن المؤسسة قامت بتفعيل نظام التأمين التكميلي الاختياري للباب الخامس ليصبح سقف التأمين 1500 دينار (نحو 4950 دولارا) مشيرا إلى أهمية قرار إتاحة تعديل شريحة الاشتراك لمن تجاوزت مدة اشتراكه خمس سنوات من تاريخ البدء لمدة سنة ابتداء من مطع الشهر المقبل.

أضف تعليقك

تعليقات  0