أطفال قرية سمو أمير البلاد الخيرية بأندونيسيا يشاركون الكويت احتفالاتها بالأعياد الوطنية

قال عدد من أطفال قرية صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح الخيرية في جمهورية أندونيسيا الصديقة إنهم حضروا إلى الكويت لمشاركتها احتفالاتها بالأعياد الوطنية.


وأعربوا في تصريحات صحفية اليوم الأربعاء عقب لقاء سموه عن بالغ سعادتهم بلقاء سموه واستبقاله لهم داعين المولى - تعالى - أن يحفظ سموه وأن ينعم عليه بدوام الصحة والعافية.


وتوجه الطفل نوفل رمضان من قرية صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بالشكر إلى سمو أمير البلاد مبينًا أنهم جاؤوا إلى الكويت لمشاركتها احتفالاتها بالأعياد الوطنية.


وقال رمضان أبيات شعر التالي نصها:

"عالي شموخك يا كويت الحبيبة أهلك وناسك للمعالي محسنين يا منزل كلنا نفتخر به يا درة الأوطان يا قرة العين دار الصباح اللي هو طيب قلبه دار الإبى والعز والجود واللين بابا صباح تعيش للمجد يبه تعيش يا ساكن قلوب الملايين نهديك يا بابا أغاريد عذبة بذكرى تولي الحكم جئنا مهنئين ربيعك الثالث عشر زان دربه يا باني النهضة بعز وتمكين يطول عمرك يا حكيم العروبة يا قائد الأمة بكل الميادين ونواف الأحمد والمعالي رحبنا به بالنور الدائم يشرح القلب والعين نسل الصباح الله للمجد يابه رمز التفاني كلنا به فخورين هذا ولي العهد يا سعدنا به هذا ولي العهد يا سعدنا به مبروك عيدك يا كويت الحبيبة مين يشبهك يا بهجت أيامنا مين غنوا لتاريخ الكويت الحبيبة أمجاد صارت للحضارة عناوين يا فرحة التحرير هلت سحابه هنوا الكويت بعيد الكويت الـ 58".


من جانبهما أعربت الطفلتان زهيرة ومطيعة من قرية صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح عن بالغ سعادتهما بقدومهما إلى الكويت للمشاركة بأعيادها الوطنية وعن حبهما لها.


وذكرتا أنهما شعرتا بسعادة كبيرة باستقبال أمير الإنسانية لهم وتوجهتا بالشكر الكبير إلى سموه وللكويت على مساعدة بلدهما.

وقدمت الطفلتان قصيدة إلى الكويت التالي نصها:

"سأكتب شعرًا عنك يا بلد الحمدي بليغ لترويه خلائق من بعدي وتنشده الأجيال في كل محفل ويكتبه التاريخ في صحف الخلد وأعلن تقصيري ففيك شمائل لكثرتها تعيا على الحصر والعهد حملت لكي العزة الكبيرة ولم يكن مقامك في قلبي فقيرا إلى حمد ولا كل ما أبديه فيكي بشامل فإن الذي أخفيه فوق الذي أبديه تحلت كويت العز في أجمل الحلا قد انتظمت نظما اللآلئ في العقد فيا لك من مسك زكي وعنبر وعود وكافور نقي ومن ندن وركبتي مضمار التنافس في الدنيا منافسة تسعى إلى سلم المجد ومضيتي في الدرب التقدم عاليا وقلتي سأمضي في مراكب العلى وحدي وعليك منا يا كويت تحية فإني لذا سميتها بلد الحمد".


من ناحيتهما كتب التوءمان من قرية صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح قصيدة التالي نصها: "على غيوم الحب رحلنا وبجناح الشوق أتينا وفي الجود التقينا بلد نحبه ويحبنا سلام عليك يا بابا صباح عدد نجوم السماء سلام على أهل الكويت الأوفياء الأنقياء الكرماء سلام يعطر هذا اللقاء لقاء تغمره الطيبة كزينة الألحان العذبة في وطن لا يقدم إلا أسباب المحبة ونحن في حضرة قائد الإنسانية صباح الحب صباح الخير صباح الكرم صباح الإنسانية.


من موطن غالي أتيت أشدو بحبك يا كويت يا من ملكتي قلوبنا أنا مثل حسنك ما رأيت ضيف على بيت الأمير وهل كهذا البيت بيت بيت الصباح جئنا أسعدتنا يا خير بيت هنا مع أبينا الحنون وشيخنا وأميرنا وولي عهده الكريم بابا صباح أنت نبضنا وفرحتنا بعطائكم السرور قريتنا قرية الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح التي جئت منها حاملين العرفان والوفاء لأهل المعروف والوفاء وعن أهل قريتنا نقول شكرًا صباح المجد شكرًا يا من ملأت الأرض بشرى.


حلت بقريتك الأمان والسعد فيها فاح عطرًا حييت يا شيخ المعالي وسلمت للأمجاد فخرًا سمو الأمير بابا صباح وسمو ولي العهد نواف الأحمد جئنا لكويتنا الحبيبة جئنا من أندونيسيا جئنا يحدونا الشوق والشعب الطيب حيينا ما أسعدنا بلقاء نشدو للحب سويا لكويت المجد نغنى شكرًا يا أم الدنيا شكرًا صباح المجد نبع الوفاء والجود.


والدنا المكرم دمت لنا حبيب لهمنا طبيبا والدنا صباح نورت كل الأفراح ووالدنا نواف الأحمد يا كامل الأوصاف نورتم الأيتام كفلتم الايتام جعلتم الفصول كلها ربيع بخيركم أسعدتم الجميع تباركت أفراحنا بجودكم ونورت حياتنا بنوركم .


والدنا صباح والدنا نواف نقول في الختام بأطيب الكلام شكرًا على الدوام كويتنا الحبيبة والقادة الكرام حياتنا بكم سرور وابتسام يا بهجة الأيام يا جنة الأحلام عليكم السلام".


أما الطفل رضوان من قرية صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح فقد توجه بدوره بالشكر إلى سمو أمير البلاد معربًا عن بالغ سعادته وإخوانه الآخرين بهذه الزيارة ولقاء سموه.

أضف تعليقك

تعليقات  0