الفيلم الوثائقي قصة الاغنية الكويتية

منذ قديم الزمان ظل الإنسان محتفظاً بحبه وعشقه للأرض التي وُلد فيها.. بل ظلت مضارب القبيلة ومظان الإبل عند العربي البدوي، مشاعر متوهجة، وأحاسيس نقية وساطعة كاللؤلؤ.

قال الشاعر: بلادي وإن جارت عليَّ عزيزةٌ وأهلي وإن ضنُّوا عليَّ كرام وصدح صوت آخر: لعمرى ما ضاقت بلاد بأهلها ولكن أخلاق الرجال تضيق وفي قول آخر «صدور الرجال تضيق»،

وهناك شعوب يمكنها أن تتقبّل أي إساءة أو قَدْح حتى ولو كان يتصل بالشخص نفسه،

أما إذا كانت هذه الإساءة لبلده فسرعان ما يتحوّل الحمل الوديع إلى نمر كاسر وشرس يدافع عن بلاده بكل ما أوتي من قوة، سواء أكانت هذه القوة جسدية أم كانت في بلاغة كلامه أو صدق حديثه أو عظمة منطقه أو سلامة محبته.

وضمن الاحتفالات بالعيد الوطني انتج تلفزيون الكويت الفيلم الوثائقي قصة الاغنية الكويتية ، ويتناول الفيلم الغناء وحب الوطن من قديم الزمان وكانت مع العرضة ووصولا الي العهد الحديث حيث الغناء للوطن والاوبريتات الوطنية

الفيلم من اعداد محمد الدريع وريم التيتون واخراج بشار الديكان وايمن احمد






أضف تعليقك

تعليقات  0