سمو أمير البلاد يشمل برعايته حفل تكريم مسابقة الكويت للقرآن الكريم

- تحت رعاية حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه اقيم صباح اليوم الحفل الختامي لتكريم الفائزين والفائزات في مسابقة الكويت الكبرى لحفظ القرآن الكريم وتجويده الثانية والعشرين وذلك على مسرح قصر بيان.


وأناب سموه رعاه الله سمو ولي العهد الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح حفظه الله لحضور الحفل. هذا وقد وصل ممثل سموه رعاه الله إلى مكان الحفل حيث استقبل بكل حفاوة وترحيب من قبل وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية ووزير الدولة لشؤون البلدية فهد علي الشعلة.


وشهد الحفل معالي رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم وسمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء وكبار المسؤولين بالدولة. وبدأ الحفل بالنشيد الوطني ثم تلا أحد الفائزين بالمسابقة آيات من الذكر الحكيم وألقى وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية ووزير الدولة لشؤون البلدية كلمة بهذه المناسبة فيما يلي نصها:


"بسم الله الرحمن الرحيم

ممثل حضرة صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير البلاد المفدى حفظه الله ورعاه سمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح ولي العهد حفظه الله معالي السيد مرزوق علي الغانم رئيس مجلس الأمة الموقر أصحاب السمو والمعالي الشيوخ الموقرين سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء حفظه الله معالي الوزراء المحترمين الضيوف الكرام السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد الحمد لله الذي أنزل على عبده الكتاب ولم يجعل له عوجا. والصلاة والسلام على سيدنا وشفعينا محمد عبد الله ورسوله وبعد،،

ممثل حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى يسرني في هذا اليوم المبارك الذي اجتمعنا فيه للاحتفاء بحفظة كتاب الله عز وجل في مسابقة الكويت الكبرى لحفظ القرآن الكريم وتجويده الثانية والعشرين تحت عنوان:

(أحسن الحديث) أن أبدأ بشكر الله تعالى على نعمته وتوفيقه في هذه المسابقة واستمرارها حتى هذا اليوم. ونيابة عن إخواني في الأمانة العامة للأوقاف أتقدم بالشكر لمقام حضرة صاحب السمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه لرعايته الكريمة لهذه المسابقة التي وصلت عامها الثاني والعشرين وهو إنعكاس إيجابي للاهتمام البالغ من قبل سموه حفظه الله ورعاه بكتاب الله تعالى وحرص سموه على رعايته وتنشئة جيل من أبناء هذا الوطن على خلق القرآن ونهجه.


ممثل سمو أمير البلاد المفدى إن تفضلكم بتمثيل صاحب السمو حفظه الله ورعاه في رعاية مسابقة الكويت الكبرى لحفظ القرآن الكريم وتجويده وتتويجها وتشريفها بحضوركم ممثلا عن سمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه حفل تكريم الفائزين في كل عام لهو توفيق من الله تعالى أجرى به الخير على أيديكم لتكون في مقام القدوة الحسنة في العمل من أجل عزة الإسلام ونصرة المسلمين والتشجيع على الإقبال على كتاب الله لحفظه وتلاوته وتجويده كنماذج طيبة للاقتداء والتأسي بها. ممثل حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى والحضور الكريم إننا لنفخر اليوم بتتويج كوكبة جديدة من حفظة كتاب الله عزوجل في مسابقة الكويت الكبرى لحفظ القرآن الكريم وتجويده لعام 2019 التي بلغ عدد المشاركين فيها 1901 يمثلون عدد 40 جهة حكومية وخيرية داخل دولة الكويت.


وقد بلغ عدد الفائزين بفضل الله تعالى (204) فائز وفائزة في مختلف شرائح وفئات المسابقة. وذلك بمعدل (103) فائزا من الذكور و(101) فائزة من الاناث وعدد الفائزين من الفئات الخاصة (25) فائزا وفائزة وبلغ عدد الفائزين من المؤسسات الاصلاحية والاحداث (52) فائزا وفائزة وبلغ عدد الفائزين الحاصلين على نسبة 100 في المئة (12) فائزا وفائزة.

وقد جاء ترتيب الجهات الفائزة في المسابقة كما يلي:

اولا: درع التفوق العام :وقد حصلت عليه (وزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية)

ثانيا: الدرع الذهبي وقد حصلت عليه (جمعية بيادر السلام النسائية)

ثالثا:الدرع الفضي وقد حصلت عليه (مبرة المتميزين)

رابعا:الدرع البرونزي وقد حصلت عليه (جمعية الإصلاح الاجتماعية) ممثل سمو أمير البلاد المفدى اننا نعاهدكم ان تواصل الأمانةالعامة للأوقاف جهودها الحثيثة في استمرار هذه المسابقة وتشجيع التنافس على حفظ كتاب الله تعالى واتقان تلاوته وتدبره وتعلم معانيه لتخريج الحفظة المتميزين الذين يحفظون القرآن الكريم في قلوبهم ويطبقونه في سلوكهم وينشرون مبادئه السمحة في المجتمع.


ممثل حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى اسمحو لي ان اهنىء باسم صاحب السمو أمير البلاد المفدى حفظه الله ورعاه جميع الفائزين والفائزات سائلا الله تعال لهم التوفيق والنجاح في خدمة كتاب الله عزوجل.

واتشرف ان اتوجه بخالص الشكر والتقدير لمقام صاحب السمو على رعايته الكريمة لأهل القرآن ولهذه المسابقة السنوية المباركة.

وانتهز الفرصة للتوجه بالشكر للأمانة العامة للأوقاف واللجان المنظمة والعاملة في المسابقة ..

وللمتسابقين والمتسابقات وأولياء امورهم ..

ولكل من ساهم بجهده ووقته في إنجاح هذه المسابقة. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته."

بعدها تفضل ممثل سموه حفظه الله بتقديم الجوائز للفائزين والجهات الفائزة بمسابقة الكويت الكبرى الثانية والعشرين لحفظ القرآن الكريم وتجويده.

كما تم تقديم هدية تذكارية إلى ممثل سموه رعاه الله بهذه المناسبة.

وقد غادر ممثل سموه حفظه الله مكان الحفل بمثل ما استقبل به من حفاوة وتقدير.

أضف تعليقك

تعليقات  0