«الخطوط الكويتية» الناقل الرسمي لمنتخب الكويت للاولمبياد الخاص

أعلنت شركة الخطوط الجوية الكويتية رعايتها لمنتخب دولة الكويت للأولمبياد الخاص ممثل بنادي الطموح الرياضي، كونها الناقل الرسمي للمنتخب، حيث ودّعت الخطوط الجوية الكويتية وفد المنتخب الكويتي الذي غادر يوم الجمعة الموافق 8 مارس 2019 من مبنى الركاب 4 Terminal على متن طارات الخطوط الجوية الكويتية المتجهة إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي للمشاركة في دورة الألعاب العالمية الـ 15 للأولمبياد الخاص والتي تنطلق منافساتها بدءا من 14 إلى 21 الجاري، وقد خصصت الخطوط الجوية الكويتية للمنتخب 10 كاونترات لسرعة انجاز حجوزاتهم وتسهيل انهاء اجراءات السفر.


وسيشارك الوفد الكويتي المكون من 86 رياضيا في 8 ألعاب هي: كرة القدم الموحدة (بنين) وكرة السلة الموحدة (بنات) والبولينغ الموحدة (بنين وبنات)، وكرة اليد الموحدة (بنين)، والريشة الطائرة الموحدة (بنين وبنات)، وألعاب القوى (بنات)، ورفع الأثقال (بنات) وكرة الطاولة موحدة (بنات).


وبهذه الشأن، قال مدير دائرة العلاقات العامة والإعلام في شركة الخطوط الجوية الكويتية فايز العنزي أن رعاية الخطوط الجوية الكويتية لمنتخب دولة الكويت للأولمبياد الخاص في العاصمة الإماراتية أبوظبي والمشارك في دورة الألعاب العالمية الـ 15 للأولمبياد الخاص 2019، جاء ايماناً من حرص الشركة على دعم وتشجيع أبناء دولة الكويت من فئة (ذوي الإعاقة الذهنية) ليمثلوا دولة الكويت في المحافل الدولية، مشيراً إلى أن الكويتية تفخر بهم وتثق في امكانياتهم في تحقيقهم البطولات وحصد المراكز الاولى وسط المنافسة التي تشهدها تلك الدورة، حيث أن مشاركتهم والإقدام على خوض تلك التجربة هي إنجاز ونجاح لهم.


وأضاف العنزي: "ضمن سعيها لتطبيق برنامجها للمسؤولية الاجتماعية الخاص بدعم الشباب والرياضة، أتت رعاية الخطوط الجوية الكويتية لتشجيع الاشخاص من ذوي الإعاقة الذهنية ليندمجوا بالمجتمع سواء في الامور الرياضية أو الثقافية أو الاجتماعية ، لذا فإن واجبنا اليوم هو مشاركة هؤلاء الاشخاص نشاطاتهم وفعالياتهم حتى نكون على مقربة منهم ويلمسوا دعم وتشجيع الجميع لهم، حيث أن الكويتية لا تألوا جهداً في الوقوف بجانب أبناء المجتمع الكويتي في جميع الفعاليات وخاصة ان تلك الفئة تعطينا جميعاً أملاً في أن يبقى أبناء الشعب الكويتي دائماً متكاتف ويقف صفاً واحداً في جميع الأحداث".


وأعرب العنزي عن أمله بأن يحقق المنتخب الكويتي النجاح ويحقق المراكز الأولى، متنمياً لهم التوفيق والسداد في تلك الرحلة، كما تمنى لهم سفراً سعيداً على متن طائرات الخطوط الجوية الكويتية.


ومن جانبه، أعربت رئيس الوفد الكويتي، رئيس مجلس إدارة نادي الطموح الرياضي والمدير الوطني للأولمبياد الخاص الكويتي رحاب بورسلي عن سعادتها بالتجربة الجديدة المتمثلة بمشاركة الكويت في الأولمبياد الخاص إلى جانب 192 دولة مشاركة و7500 لاعب ولاعبة، مضيفة ان التجربة ستكون فريدة من نوعها للجميع وخاصة للاعبي الإعاقات الذهنية وأولياء أمورهم، متمنية أن تشهد المشاركة كل النجاح المتوقع لها، لاسيما بعد الإعداد الجيد من الناحيتين الفنية والإدارية بغية تمثيل الكويت بأفضل صورة ممكنة في محفل رياضي حاشد.


كما تقدمت بورسلي بجزيل الشكر ووافر الامتنان للخطوط الجوية الكويتية وعلى رأسهم رئيس مجلس الإدارة السيد/ يوسف عبدالحميد الجاسم على دعمهم اللامحدود لأبنائهم اللاعبين، وخاص في تسهيل انهاء اجراءات سفر اللاعبين وتوديعهم في مبنى الركاب Terminal 4 مشيدة بهذه التسهيلات المقدمة من دائرة العلاقات العامة والإعلام ودائرة الخدمات الارضية، متمنية للطائر الازرق دوام التوفيق والنجاح في خدمة الوطن والمواطنين ودعم أبناء الشعب الكويتي.

أضف تعليقك

تعليقات  0