أسماء الفائزين بجائزة الكويت للتميز والإبداع الشبابي الرابعة

أعلن وزير الإعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الكويتي محمد الجبري , أسماء الفائزين بجائزة الكويت للتميز والابداع الشبابي في نسختها الرابعة وتشمل 10 مجالات متنوعة.


وجاء الإعلان عن هذه الجائزة التي تحظى برعاية سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح على هامش لقاء لأصحاب المبادرات والأفكار الشبابية تحت رعاية وحضور سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء وأقامه المشروع الوطني للشباب (الكويت تفخر) التابع للديوان الأميري في مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي بحضور عدد من الوزراء والمستشار في الديوان الأميري الدكتور يوسف الإبراهيم وعدد من القياديين في وزارات وهيئات الدولة الراعية للشباب.


وقال الوزير الجبري في كلمته خلال اللقاء إن:

- الفائزين في مجال العلوم الشرعية هم ناصر العجمي الذي نال المركز الأول

- في حين نالت حربية العازمي المركز الثاني

- فيما نال عبدالرحمن الدخيل المركز الثالث

- وفاز في مجال ريادة الاعمال كل من صادق قاسم و عبدالوهاب الرفاعي وخالد المطوع على التوالي.


وأضاف الجبري أنه في مجال العلوم والتكنولوجيا

- حقق الفوز كل من سلمان العتيبي وروان الكندري وأسماء العتيق.


أما في مجال الإعلام...


- فحقق الفوز كل من مطلق العميري وعلي الظفيري ويوسف العبدالله .

في حين أسفر مجال العمارة والتخطيط العمراني والاسكان عن:

- فوز كل من سارة فيصل وعبدالعزيز العريفان ومناحي عادل.


وذكر أنه في مجال التعليم حصل على....


- المركز الأول نورة الحميدي

- والمركز الثاني سارة الحصينان

- والمركز الثالث فاطمة الشمري.


أما في مجال الرياضة ففاز فيه كل من علي الخرافي وعبدالله المزين وسارة الحوال.


ولفت إلى أنه في مجال الثقافة والفنون والآداب فاز كل من دلال نصرالله وفهد القعود ويوسف البقشي.


في حين أسفر مجال تعزيز الصحة عن فوز كل من عبدالرحمن القشعان ومحمد العازمي والدكتورة هديل الصالح, فيما فازت الشابة زينب القراشي في مجال العمل التطوعي.


واعتبر الجبري أن الجائزة فرصة لإبراز الإبداعات الشبابية وتنميتها وصقلها مبينا ان

- الفائز بالمركز الأول يحصل على 10 آلاف دينار (نحو 33 ألف دولار)

- في حين ينال الفائز بالمركز الثاني على مبلغ خمسة آلاف دينار (نحو 17 ألف دولار)

- بينما يحصل صاحب المركز الثالث على مبلغ ثلاثة آلاف دينار (نحو 10 آلاف دولار).


وأكد للشباب الذين لم يحالفهم الحظ بالفوز بالجائزة لهذه السنة أن مشاركتهم كانت مميزة وأنهم فازوا بتقدير وطنهم الذي يفخر بهم وباسهاماتهم متمنيا المزيد من الإبداعات والابتكارات للشباب الكويتيين في المستقبل في ظل الدعم الحكومي الكبير للشباب.

وكانت وزارة (الشباب) أطلقت الجائزة في أكتوبر الماضي بنسختها الرابعة وتأتي وفقا لاستراتيجيتها الشاملة في التنمية المستدامة و تعزيز ثقافة الإبداع والتميز وحث الشباب على تنمية مهارتهم الإبداعية.

أضف تعليقك

تعليقات  0