التربية تحتفل باليوم العالمي لمتلازمة الداون

شاركت وزارة التربية الكويتية العالم الاحتفال باليوم العالمي لمتلازمة الداون عبر اطلاق أنشطة وفعاليات تبرز إبدعات هذه الفئة من خلال الإذاعات المدرسية في طابور الصباح.


وقال الوكيل المساعد للتنمية التربوية والأنشطة بوزارة التربية فيصل مقصيد في تصريح صحفي إن الوزارة تولي هذه الفئة اهتماما كبيرا حيث قامت بإنشاء فصول خاصة بها لما لها من حق وواجب على المجتمع ولكي تشارك في خطة التنمية للبلاد.


وأشار مقصيد إلى أن العالم يتخذ سنويا يوم 21 مارس للاحتفال باليوم العالمي لمتلازمة داون والذي اعتمدته الجمعية العامة للأمم المتحدة في ديسمبر 2011 والهادف الى توعية ودعم الأشخاص المصابين بمتلازمة داون وعائلاتهم.


وذكر أن شعار الأمم المتحدة (لا تترك أحدا خلفك) يؤكد على مشاركة هذه الفئة في ركب التقدم العالمي داعيا الى المشاركة بخطوات جادة في تنفيذ رؤية (كويت جديدة 2035) عبر الاهتمام بهذه الفئة ومشاركتهم في مختلف الأنشطة والفعاليات.


وذكر أن قطاع التنمية أصدر نشرة عامة إلى مدراء المناطق التعليمية لحثهم على تنفيذ الأنشطة والفعاليات التي تبرز إبدعات هذه الفئة انطلاقا من توجيهات وزير التربية ووزير التعليم العالي الدكتور حامد العازمي بالبدء في الاحتفال باليوم العالمي لمتلازمة الداون.


وأكد اهتمام ادارة الإعلام التربوي في الوزارة بهذه الفئة وإبراز مواهبها وإبداعاتها في مجال التعليم والأنشطة عبر اطلاق (هاشتاق) لاتترك أحدا خلفك على موقع الوزارة ومواقع التواصل الاجتماعي المختلفة للاحتفال بهذا اليوم.

أضف تعليقك

تعليقات  0