الحرس الوطني: تمرين «تعاون 4» يسهم في تعزيز التنسيق العسكري مع البحرين

قال وكيل الحرس الوطني الكويتي الفريق الركن المهندس هاشم الرفاعي اليوم ان تمرين (تعاون 4) يسهم في تعزيز التنسيق العسكري المشترك وتبادل الخبرات العسكرية ورفع مستوى الجاهزية القتالية لقوات الحرس الوطني في البلدين الشقيقين.


واضاف الفريق الرفاعي في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) على هامش ختام فعاليات تمرين (تعاون 4) ان التنسيق والتعاون العسكري المشترك بين الحرس الوطني الكويتي والحرس الوطني البحريني يعزز امكانيات وكفاءة الاجهزة العسكرية.


واوضح انه تم تفعيل دور وحدات الحماية المعنية في حماية المنشآت والتدريب على الاجراءات الصحيحة في تمرين (تعاون 4) الذي تستضيفه مملكة البحرين.


واشار الفريق الرفاعي الى اهمية السيناريو الذي تم وضعه بهذا التمرين في وحدة الدفاع الكيماوي ووحدة الهندسة وتبادل الخبرات والتعايش بين الجانبين.


واكد ان مثل هذه التمارين ترفع الجاهزية القتالية وتؤكد مدى وقدرات وامكانيات المؤسسة العسكرية.


واعرب الفريق الرفاعي عن شكره وتقديره للقيادة العليا للحرس الوطني البحريني على حسن الاستضافة داعيا المولى عز وجل ان يديم نعمة الأمن والأمان على البحرين في ظل القيادة الحكيمة للعاهل البحريني الملك حمد بن عيسى.


من جانبه قال مدير اركان الحرس الوطني البحريني اللواء الركن الشيخ عبدالعزيز بن سعود ان سلسلة تمرين (تعاون 4) لمكافحة الارهاب والتي تواصلت حتى النسخة الرابعة تعكس عمق التعاون العسكري بين المنظومتين العسكريتين.


واكد ان التمرين يمثل اهمية بالغة باعتباره يرفع مستوى الجاهزية واليقظة الامنية في حماية المنشآت النفطية.


وهنأ جميع المشاركين بنجاح التمرين وما شكله من نتائج مهمة على مستوى تبادل الخبرات بين الحرس الوطني البحريني ونظيره الكويتي.


وحضر التمرين الملحق العسكري الكويتي في سفارة الكويت لدى مملكة البحرين العميد الركن ناصر السمحان.

أضف تعليقك

تعليقات  0