المركزي يستضيف حلقة نقاشية حول الرقابة والإشراف المصرفي ينظمها صندوق النقد الدولي

صرح محافظ بنك الكويت المركزي الدكتور محمد يوسف الهاشل، بأنه في إطار الجهود المستمرة التي يبذلها بنك الكويت المركزي لتدريب الكوادر الوطنية والخليجية وتعزيز أساليب الرقابة المصرفية وتطبيق أفضل الممارسات الإقليمية والعالمية في هذا الشأن، يستضيف بنك الكويت المركزي حلقة نقاشية رفيعة المستوى حول الرقابة والإشراف المصرفي، ينظمها مركز صندوق النقد الدولي للاقتصاد والتمويل في الشرق الأوسط (CEF) خلال الفترة من 24 إلى 28 مارس 2019، وذلك بمشاركة ممثلين من البنوك المركزية ومؤسسات النقد لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.


وأشار المحافظ إلى أن الحلقة النقاشية سوف تتناول دور البنوك المركزية في تعزيز الرقابة على القطاع المصرفي، بالإضافة إلى آخر مستجدات حزمة إصلاحات بازل (3)، وسوف تسلط الضوء على معايير السيولة ومعيار الرفع المالي، وكذلك الأسلوب المعياري المعدل لمخاطر الائتمان ومخاطر التشغيل، بالإضافة إلى مناقشة المتطلبات الرأسمالية الخاصة بالبنوك ذات التأثير النظامي (D-SIBs)، والمصدّات الرأسمالية للتقلبات الاقتصادية.


وتأتي استضافة بنك الكويت المركزي لهذه الحلقة النقاشية في إطار سلسلة الحلقات النقاشية السنوية التي ينظمها بنك الكويت المركزي الهادفة إلى تطوير قدرات العاملين في مؤسسات النقد والبنوك المركزية الخليجية واطلاعهم على آخر المستجدات في مجال الرقابة المصرفية.


واختتم المحافظ تصريحه بتأكيد أهمية الدور الذي تقوم به مؤسسات النقد والبنوك المركزية في إطار جهود المحافظة على الاستقرار المالي، وهو ما يتطلب تعزيز قدرات الكوادر العاملة في البنوك المركزية ومؤسسات النقد وتنميتها وفق أفضل الممارسات الدولية في هذا المجال.

أضف تعليقك

تعليقات  0