"الصحة": البلاد خالية من وباء كورونا وجميع الاجراءات احترازية

أكدت وزارة الصحة الكويتية مساء اليوم الجمعة اتخاذ جميع الاجراءات الاحترازية اللازمة وأعلى درجات الحيطة لمواجهة وباء «كورونا» رغم عدم تفشيه، مبينة أن البلاد خالية تماماً من هذا الوباء وانه لم يتم رصد أية حالة اصابة.

ونفت وكيل الوزارة المساعد لشؤون الصحة العامة الدكتورة ماجدة القطان في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) ما تناقلته بعض مواقع التواصل الاجتماعي حول تسلل هذا الوباء إلى البلاد من دولة مجاورة، مشيرة إلى أن ما تقوم به مجرد «اجراءات احترازية».

وأفادت الدكتورة القطان بأن انتشار متلازمة الشرق الأوسط التنفسية المعروفة باسم «ميرس» المعدية أو «كورونا» في دولة مجاورة ليس بجديد حيث أن هذه الدولة تعلن منذ عام 2012 عن بعض الحالات المشابهة، مبينة أن ما أشيع عن تسلل بعض الحالات المصابة إلى الكويت «غير صحيح على الاطلاق».

وأوضحت أنه تم التواصل مع الجهات المختصة في تلك الدولة وكذلك الجهات المعنية في الكويت لاتخاذ جميع الاجراءات الاحترازية اللازمة لمواجهة الوباء ومنع انتشاره عبر المراكز الحدودية بالتنسيق مع أقسام الحوادث وبخاصة مستشفى العدان ومركز صباح الأحمد.

وأكدت عدم ورود أية معلومة من منظمة الصحة العالمية والمنظمات الأخرى ذات العلاقة تفيد بتفشي الوباء، مؤكدة أن الوزارة أصدرت رغم ذلك توجيهات احترازية بتكثيف عمليات المراقبة الوبائية واتخاذ أعلى درجات الحيطة.

وشددت على أن الوزارة على أهبة الاستعداد رغم إعلان «الصحة العالمية» من خلال توفير كل الامكانات المخبرية الخاصة بتشخيص الحالات المشتبه بها إلا أنها أكدت «عدم رصد أي حالة يشتبه باصابتها».

ولفتت إلى أن الوزارة وفي اطار حرصها على سلامة المواطنين والمقيمين عممت على جميع الجهات العلاجية بروتوكولات العلاج الصادرة عن منظمة الصحة العالمية ومركز مكافحة الأمراض في الولايات المتحدة.

وأكدت الحرص على توفير جميع السبل التي تمنع انتقال مثل هذه الأمراض إلى الكويت، مبينة أن الوزارة تتابع باستمرار آخر التطورات عن جميع الأوبئة بالتنسيق مع الجهات المعنية ومنظمة الصحة العالمية والمنظمات الدولية الأخرى.

وأهابت الدكتورة القطان بالأفراد وبجميع وسائل الإعلام عدم اشاعة أخبار مجانبة للصواب ومراجعة الجهات المعنية بالوزارة مباشرة لأي استفسار، مشددة على أن الكويت خالية تماماً من هذا الوباء وأن ما تم نشره من أخبار عار عن الصحة تماماً.

أضف تعليقك

تعليقات  0