«الجمارك»: إحباط تهريب ما يقارب الـ«5» كيلو غرامات من الحشيش والشبو في العبدلي والصليبية

في إطار ترجمة تعليمات سعادة المدير العام المستشار: جمال الجلاوي، بأخذ الحيطة والحذر لحماية البلاد من مخاطر المواد المخدرة والتصدي لكافة محاولات تهريب المواد المحظورة، تصدى رجال الجمارك لمحاولتين جديدتين لاستهداف البلاد بآفة المخدرات، حيث تمكن رجال إدارة البحث والتحري بالإدارة العامة للجمارك من إحباط تهريب نحو 3 كيلو من مادة الحشيش مخبأة بطريقة متقنة في شاحنة قادمة من العراق وتم توقيف قائد الشاحنة وهو وافد من جنسية آسيوية، كما تصدت ذات الإدارة لمحاولة تهريب نحو كيلو و750 غرام من الشبو في الجمرك البري في الصليبية، هذا ووجه المدير العام للجمارك بإتخاذ الإجراءات القانونية.


وحول الضبطية الأولى ذكر نائب مدير إدارة البحث والتحري وعضو لجنة الإعلام الجمركي السيد: خالد الرميح: ان معلومات سرية وردت إلى إدارة البحث والتحري بقرب وصول شاحنة مخبأ بها مخدرات وعليه تم تعميم أوصافها على عموم المنافذ البرية، مشيراً إلى انه ولدى وصول الشاحنة المشتبه بها إلى جمرك العبدلي تم تفتيشها بشكل دقيق والعثور على 6 لفافات بها مادة الحشيش وتزن نحو 3 كيلو يشتبه بمخدر الحشيش.


وبشأن الشبو المضبوط في إدارة الجمرك البري ذكر الرميح: ان معلومات وردت إلى رجال الإدارة بقرب وصول شاحنة مخبأ بها مخدرات وعليه تم تعميم أوصافها على عموم المنافذ البرية.


وأضاف الرميح: تلقت إدارة البحث والتحري يوم أمس اخطاراً بوصول الشاحنة المبلغ عنها إلى إدارة الجمرك البري في الصليبية يقودها وافد عربي حيث توجه على الفور مدير إدارة البحث والتحري السيد: راشد البركة، وبوجود مراقب إدارة جمرك الصليبية السيد: جاسم الغانم، تم تفتيشها بشكل دقيق والعثور على 7 لفافات بها مادة الشبو وتزن اكثر من كيلو ونصف غرام، مشيراً إلى انه تم التحفظ على قائد الشاحنة والمضبوطات تمهيداً لإتخاذ الإجراءات القانونية بحقه.


من جهته اشاد السيد البركة بدعم المدير العام للجمارك سعادة المستشار: جمال الجلاوي، مؤكداً بأن رجال الجمارك بالمرصاد لكل من تسول له العبث في أمن البلاد ومحاولة تهريب كافة المحظورات.

أضف تعليقك

تعليقات  0