الكويت واليابان توقعان مذكرة تفاهم في قطاع المياه

كونا

وقعت الكويت واليابان اليوم الثلاثاء مذكرة تفاهم تتيح مساهمة التكنولوجيا اليابانية المتقدمة في تعزيز التنمية المستدامة لقطاع المياه والكهرباء في الكويت.


ووقعت مذكرة التفاهم التي تهدف إلى توثيق التعاون بين البلدين على هامش زيارة يقوم بها وزير النفط وزير الكهرباء والماء الكويتي الدكتور خالد الفاضل إلى اليابان.


وقام بتوقيع مذكرة التفاهم الوكيل المساعد لمشاريع المياه في وزارة الكهرباء والماء الكويتية المهندس حمود الروضان والمدير التنفيذي لمركز التعاون الياباني للشرق الأوسط سيجي هيروتا.


وتتيح مذكرة التفاهم تعزيز وتوسيع آفاق التعاون بين وزارة الكهرباء والمياه الكويتية والمركز الياباني للشرق الأوسط بما يسمح للخبرات والتكنولوجيا اليابانية المتقدمة بالمساهمة في تعزيز التنمية المستدامة لقطاع المياه والكهرباء في الكويت.


كما تهدف مذكرة التفاهم إلى دعم تنمية الموارد البشرية في الكويت من خلال تنظيم برامج تدريب في الكويت واليابان بالإضافة إلى تنظيم زيارات إلى مواقع يابانية يتم فيها استخدام تقنيات متقدمة يمكن أن تطبق في الكويت.


وكان الجانب الياباني أعرب خلال اجتماع لكبار المسؤولين بوزارة الكهرباء والمياه ومركز التعاون الياباني للشرق الأوسط في وقت سابق اليوم الثلاثاء عن حرصه على استمرار تقديم الدعم والتعاون من خلال برامج تدريبية مختلفة.


واقترح الجانب الياباني في هذا الإطار عدة مجالات من بينها تكنولوجيا تحلية المياه وإعادة استخدام المياه وشبكات المياه وإدارتها بالإضافة إلى إدارة الأزمات والمخاطر.


ومن جانبه قال الروضان إن الكويت لديها العديد من التجارب مع الشركات اليابانية في التعاون بقطاع المياه معربا عن أمله بأن يكثف الجانبان تعاونهما في تنمية الموارد البشرية وغيرها من المجالات في الكويت من خلال استخدام التقنيات اليابانية.


 خلال التعاون في مجالات التجارة والاستثمار والاقتصاد والتكنولوجيا. كما ينظم المركز أعمال اللجنة السنوية لرجال الأعمال بين اليابان والكويت منذ عام 1995 بهدف تعزيز العلاقات التجارية الثنائية بين البلدين.

أضف تعليقك

تعليقات  0