وكیل التربیة: التعلیم في الكویت لیس بالصورة السوداویة التي یتحدث عنھا البعض

كونا

قال وكيل وزارة التربية الكويتية الدكتور سعود الحربي ان خطة الوزارة لتطوير التعليم تستھدف بناء نظام تعليمي متطور وفعال يساھم في تحقيق متطلبات التنمية البشرية والاھداف التربوية.


وأضاف الحربي خلال استعراض الخطة بحضور قيادات الوزارة اليوم الثلاثاء انھا تسعى لإعداد متعلمين يمتلكون معارف ومھارات وقيما واتجاھات تساعد في نمو شخصيتھم وتجعلھم فاعلين ومؤثرين في مجتمعھم تأثيرا إيجابيا ومساھمين في تطوره.


وأكد أن التعليم في الكويت ليس بالصورة السوداوية التي يتحدث عنھا البعض وأن ما تصدر من تقارير عالمية ھي مجرد دلائل وليست مؤشرات مؤكدة لافتا إلى وجود بعض القصور الذي تم تداركھ ومعالجتھ من خلال خطة الوزارة لتطوير التعليم.


وأوضح أنھ عند صياغة الخطة تمت مراعاة الاستفادة من التجارب ودراسة الاستراتيجيات السابقة وأن تكون شمولية الابعاد والاتجاھات شاملة جميع مكونات النظام التعليمي وتنطلق من واقع التعليم في الكويت وتراعي متطلبات الدولة والأخذ بالحسبان السياق الاجتماعي والثقافي.


وتناول الحربي أھم التحديات التي تواجھ تطوير التعليم ومنھا السياسي والاقتصادي والثقافي والاجتماعي والتكنولوجي فضلا عن التحديات المعرفية المتمثلة في عالم شبكات الاتصال الالكترونية والتقدم في العلوم العصبية وتغير المناخ والمصادر البديلة للطاقة والابداع والتجديد الثقافي.


واستعرض أبعاد التعليم المراد تحقيقھا ومنھا المعرفي والقيمي والسلوكي والمھارات لافتا إلى أنھا تھدف الى تطوير النظم والسياسات التعليمية والادارية عن طريق اعداد وثيقة للسياسة التعليمية وفق رؤية وطنية وتحديث وثائق النظام التعليمي وإعادة النظر في ھيكلة الوزارة ومراجعة قانون الزامية التعليم وقانون التعليم العام.


وأشار إلى أن الخطة تھدف أيضا إلى تنمية المتعلمين في مرحلة الطفولة المبكرة عن طريق الزامية رياض الأطفال وتحسين جودة التعليم 

في تلك المرحلة وتمكين الأشخاص ذوي الاعاقة من حصولھم على الحق في التعليم.


وأوضح أنھا تھدف إلى رفع كفاءة المعلم وتطوير المناھج الدراسية عن طريق بناء مناھج وفق رؤية فلسفية علمية ووضع معايير خاصة فيھا وإعادة النظر في الخطط الدراسية واعداد كوادر متخصصة في بناء وتأليف وتقييم المناھج.


ولفت إلى أن تطوير الإدارة التعليمية والمدرسية من أھداف الخطة وكذلك تطوير البيئة المدرسية بتركيبتھا النفسية والاجتماعية وفق مواصفات محددة.


وذكر ان الخطة تتطلع إلى نظام تعليمي متطور وفعال يساعد على تحقيق اھداف التنمية المستدامة وان يمتلك المتعلم مھارات التفكير والتواصل ويتحمل المسؤولية وأن يكون لديھ معارف ومفاھيم أكاديمية وثقافية.


وأفاد بأنھ سيتم وضع خطة الوزارة الإصلاحية على موقع الوزارة الإلكتروني للمشاركة في الرأي وللتعرف على آراء أھل الميدان التربوي مشيرا إلى أنھا ستصدر بشكل وثيقة رسمية يتشارك الجميع في اعدادھا.

أضف تعليقك

تعليقات  0