ابرز الأحداث التي شغلت رواد التواصل الاجتماعي في الكويت.. خلال الاسبوع

شهد الاسبوع الجاري عدة أحداث سياسية ونيابية واجتماعية بارزة شغلت رواد التواصل الاجتماعي ولاقت تفاعلا كبيراً بين الاوساط السياسية.


نيابياً كان لقاعة عبدالله السالم  دورا في تسليط الضوء علي مجلس الامة من خلال تفاعل رواد التواصل الاجتماعي مع استجوابين لوزيري الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس الصالح, ووزير الاعلام محمد الجبري .


استجواب الصالح الذي قدم من النائبين محمد هايف ومحمد براك المطير انتهى بتجديد الثقة في الوزير, فيما انتهى استجواب الوزير الجبري  المقدم من النواب رياض العدساني وعادل الدمخي ومحمد الدلال بتحديد جلسة لمناقشة طلب طرح الثقة .


وعلى الصعيد السياسي فقد شهد هذا الاسبوع ندوتين شارك فيها نواب وسياسيين,


وكانت الندوة الاولى حول تقييم التجربة الديمقراطية في الكويت شارك فيها النواب ثامر السويط وعبدالكريم الكندري ود. شفيق الغبرا, بينما كانت الندوة الثانية بعنوان العفو الامل سياج للوحدة الوطنية عبر فيها النواب د.عادل الدمخي وعبدالكريم الكندري عن اهمية قانون العفو في تعزيز الوحدة الوطنية ونبذ الخلاف.


وعلى الصعيد الاجتماعي شهدت الكويت حملتين لجمع ديتين لاطلاق سراح خالد نقا العازمي وشروق المطيري, فيه تظاهرة اجتماعية استطاع فيها المشاركون جمع 11 مليون دينار وهو امر لافت دعا اصحاب حملة العازمي إلي مخاطبة موسوعة غينيس لأسرع دية يتم جمعها بهذا المبلغ الضخم.


أما في البصرة فكان العلم الكويتي على موعد مع تجمع لمعتدين على القنصلية الكويتية هناك في اعتداء صارخ على سيادة الكويت بدعوى الاحتجاج على تصريح لأمير قبيلة العوازم اعتبره البعض مسيئ رغم قيام فلاح بن جامع بالاعتذار واصفاً ما حدث بانها مجرد زلة لسان.


يشار إلي ان الخارجية العراقية تجاهلت تماما الخرق الدبلوماسي الذي حدث بمحيط القنصلية في البصرة مخاطبة العراقيين بالتنسيق مع الخارجية الكويتية من اجل الاعتذار, فيما ردت الخارجية الكويتية بأن الأمر لن يمر مرور الكرام.

وفي خلال ساعات كان امير قبيلة العوازم يقدم اعتذارا للجموع العراقيين واهل البصرة خاصة عبر قناة الراي.


أضف تعليقك

تعليقات  0